أسرار الأسبوع: المنحة القطرية لحماس.. وتعميق الانقسام الفلسطيني

0 تعليق 25 ارسل طباعة تبليغ

يواصل النظام القطري دعم وتمويل أنشطة حركة حماس المصنفة كجماعة إرهابية، والتي سيطرت على قطاع غزة بقوة السلاح منذ الانتخابات الأخيرة،  ويعاني أهالي القطاع الذين يبلغ تعدادهم نحو 1.5 مليون فلسطيني من جراء الانقسام السياسي بين الضفة وغزة، وتأتي المنح القطرية لزيادة وتعميق الانقسام الفلسطيني وشق الصف، وهي سياسة تنظيم الحمدين المتبعة في جميع محاورها بداية من شق الصف العربي. 

وكشفت مصادر داخل قطاع غزة في تقرير نشرته قناة "كان نيوز" الإٍسرائيلية، أنه تم رصد وصول السفير القطري "محمد العمادي" إلى قطاع غزة، مساء الأحد الماضي، عبر معبر بيت حانون، ناقلا دفعة جديدة من الأموال إلى حركة حماس، حيث يقول إن الهدف منها دفع المعاشات لنحو 100 ألف أسرة محتاجة في غزة، ومن المخطط أن يتم توزيع الأموال في الأيام المقبلة، ولكن تلك الأسر هم الإرهابيين الذين يخدمون في كتائب عز الدين القسام وقادة الجناح العسكري لحماس، والذين يحصلون على الأموال القطرية عن طريق شركائهم المدرجة أسماؤهم في قائمة المستفيدين التي وافقت عليها إسرائيل.

Sponsored Links

وأوضح التقرير أن السلطات الإسرائيلية، سمحت للسفير القطري "العمادي"، بالدخول لقطاع غزة وبحوزته الأموال، دون التنسيق مع السلطة الفلسطينية، والتي أعتبرت ممارسات الدوحة، هي خطوة جديدة لتعزيز الانقسام وعزل قطاع غزة.

وعلى الرغم من حذف سلطات الإحتلال الإسرائيلي، أربعة آلاف اسم من قائمة المستفيدين، من بينهم العرب الذين أصيبوا في أعمال الشغب التي وقعت على طول السياج الحدودي شرقي غزة، دعمت حركة حماس هذه الخطوة، ومنعت حتى الآن دفع بدلات للأسر المحتاجة عبر فروع مصرف البريد في قطاع غزة.

ومنذ أكتوبر الماضي، ضخت الدوحة أكثر من 150 مليون دولار لشراء وقود الديزل من أجل محطة توليد الكهرباء في غزة، ودفْع رواتب الموظفين المدنيين في حكومة حماس، وبدلات للأسر المحتاجة، وتمويل مشاريع التوظيف المؤقتة الخاصة بالأمم المتحدة.

واستمرارا للدور القطري الخبيث لتقويض انتفاضة الشعب الفلسطيني، وصل وفد فني قطري، إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي، للمساومة على أزمة الكهرباء، التي يعاني منها السكان منذ فرض الحصار الإسرائيلي على القطاع قبل 13 عاما.

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: المنحة القطرية لحماس.. وتعميق الانقسام الفلسطيني .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق