أسرار الأسبوع: تصعيد حوثي بالحديدة والجيش الوطني يتقدم في تعز والضالع

0 تعليق 22 ارسل طباعة تبليغ

صعّدت مليشيا الحوثي الانقلابية، الأحد، عملياتها العسكرية بشكل غير مسبوق في محافظة الحديدة غربي اليمن، وذلك بعد أيام من الانسحاب المزعوم من موانئ الحديدة، فيما شهدت محافظات تعز والضالع والبيضاء عمليات نوعية للجيش اليمني ضد المليشيا المدعومة من إيران، وفقا للعين الإخبارية.

وكشف متحدث قوات العمالقة بالجيش اليمني، مأمون المهجمي، أن مليشيا الحوثي حشدت مليشيات عسكرية واستقدمت المسحلين إلى جميع مواقعها في محاور الاشتباك بالحديدة.

Sponsored Links

وقال في بيان صحفي، لرصد آخر الانتهاكات الحوثية، بعد إعلان المبعوث الدولي إلى اليمن، مارتن جريفيث، بدء الحوثيين انسحاباً أحادياً، إن المليشيا دفعت من مناطق المحافظة غير المحررة إلى الخطوط الأمامية بالريف الجنوبي بتعزيزات عسكرية هي الأكبر منذ سريان الهدنة، وتضمنت أسلحة ثقيلة وآليات عسكرية.

وتوزعت تلك المجموعات الآليات القتالية في محاور "الجبلية" و"حيس" والتحتيا" و"الدريهمي" من الريف الجنوبي للحديدة، لا سيما ما نصبته من أسلحة في المواقع الشرقية والشمالية لبلدة الجبلية وفي الشرقية والجنوبية لمدينة التحيتا، وفق المهجمي.

كما أرسلت تعزيزات عسكرية كبيرة من محافظة إب المجاورة لمديرية حبس، وتمركزت في المواقع الشمالية والشرقية والجنوبية من أطراف المدينة.

وعلى صعيد متصل، دكت مدفعية الجيش اليمني مواقع وتجمعات مليشيا الحوثي في محافظة تعز جنوبي البلاد، أسفرت عن مصرع وجرح العشرات من الانقلابيين.

وذكرت الدفاع اليمنية في بيان صحفي أن معارك عنيفة اندلعت بالجبهة الغربية لتعز، قصفت خلالها مدفعية الجيش مواقع المليشيا في تلال "المدرجات" و"القارع" و"الزبية" شمال غرب معسكر الدفاع الجوي.

وأسفر القصف المدفعي عن تدمير دورية حوثية قتالية ودورية أخرى تقل إمداداً عسكرياً، بالإضافة إلى استهداف مباشر لدورية تقل القيادي المدعو أبورداد و8 من مرافقيه، أدت إلى مقتلهم جميعاً، حسب البيان.

في جبهة أخرى، حقق الجيش اليمني بإسناد من المقاومة الشعبية تقدماً ميدانياً في مديرية الزاهر بمحافظة البيضاء وسط البلاد.

وأشارت الدفاع، إلى أن الجيش أحكم سيطرته على تلتي "الحمراء" و"القناصين" ومواقع أخرى في جبل "الأريل" الواقع بين بلدتي "السوادنة" و"قربة" في منطقة آل حميقان بالزاهر.

وكبدت اليمني خلال المعارك المليشيا الانقلابية عدد|ً كبيراً من القتلى والجرحى، إضافة إلى تدمير معدات قتالية وأسر أحد عناصرها، وفق المصدر.

 استعادة مواقع استراتيجية شمال الضالع

وفي محافظة الضالع، جنوبي اليمن، تواصل قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية تقدمها أمام مليشيا الحوثي شمال قعطبة.

وتمكنت القوات المشتركة من استعادة مواقع "قرحة" و"قهوش" وتلال "الحمراء"، و"الخزان" و"نقطة الدرجة"، ومناطق "القفلة" و"شخب" و"دار السيد" شمال منطقة حجر غرب شمالي وغرب مديرية قعطبة.

وذكرت وزارة الدفاع أن القوات تواصل تقدمها في مناطق "هجار" و"سليم" و"الفاخر" في منطقة "العود" وسط معارك، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من مليشيا الحوثي واستعادة أسلحة مختلفة.

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: تصعيد حوثي بالحديدة والجيش الوطني يتقدم في تعز والضالع .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق