" كلينتون " تتغافل عن " حزمة من الوثائق شديدة السرية " وتنساها داخل احد الفنادق فى روسيا

0 تعليق 57 ارسل طباعة تبليغ

كتب _ أكمل النشار

 

Sponsored Links

قالت قناة "ABC" الأمريكية ان المرشحة للبيت الابيض " هيلارى كلينتون " تغافلت عن العديد من الوثائق شديدة السرية فى فندق بموسكو بروسيا ، ونسيتها داخل غرفة الفندق ، وذلك أثناء فترة تولي كلينتون منصب وزيرة الخارجية الأمريكية .

وأضفت القناة ان  أحد عناصر وحدة الحماية الدبلوماسية وجد لاحقا  الملف المنسي في الغرفة، بعد مغادرة كلينتون العاصمة الروسية ، وأكد مكتب التحقيقات الفيدرالي أنه لا يحق لكلينتون نقل هذه الوثائق إلى غرفتها الشخصية.

يجدر الاشارة أن هذه ليست المرة الأولى التي ينشر فيها معلومات حول تقصير كلينتون في تأدية مهامها كرئيسة الدبلوماسية الأمريكية، حيث وردت في مارس عام 2015، أنباء حول استخدام كلينتون بريدها الإلكتروني الشخصي في مراسلات رسمية تحوي معلومات سرية، غير أن مكتب التحقيقات لم يفتح تحقيقا قضائيا في هذا الأمر. واتهم رئيس المكتب جيمس كومي كلينتون فقط بـ "الإهمال في تعاملها مع المعلومات ذات الأهمية الوطنية"

0 تعليق