افتتاح مؤتمر «الأصول الوراثية والتنمية المستدامة» بشرم الشيخ (صور)

0 تعليق 27 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

افتتح الدكتور نعيم مصيلحي رئيس مركز بحوث الصحراء نائبا عن الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المؤتمر العلمي الأول تحت عنوان «الأصول الوراثية النباتية والتنمية المستدامة تحت ظروف الصحراء المصرية» بمدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء بمشاركة خبراء الأصول الوراثية بمركز بحوث الصحراء والبحوث الزراعية والجامعات المصرية.

Sponsored Links

وقال «أبوستيت» في الكلمة التي ألقاها نيابة عنه الدكتور نعيم مصيلحي رئيس مركز بحوث الصحراء، بحضور الدكتور صفي الدين متولي نائب رئيس المركز للبحوث والدكتورة فاطمة أحمد رئيس شعبة البيئة والدكتور أحمد إبراهيم مقرر المؤتمر والدكتور محمد هنداوي رئيس قسم الأصول الوراثية بشعبة البيئة، إن إختيار مدينة شرم الشيخ لإقامة المؤتمر يأتي نظرا لتنوع محافظتي جنوب سيناء وشمالها بالغطاء النباتي والأصول الوراثية المتنوعة التي يمكن الاستفادة منها في تطوير عددا من الزراعات وخاصة زراعات النباتات الطبية والعطرية والتي تمتلك ميزة نسبية فيها.

وأضاف الوزير، أن هناك تحديات تواجه العالم وتؤثر في الأمن الغذائي العالمي ومنها انتشار مظاهر التصحر والآثار السلبية للتغيرات المناخية ومشاكل التنوع البيولوجي وهو ما دفع العالم إلى وضع ١٧ هدفا للتنمية المستدامة تكون أهداف طوعية للحكومات لتوفير الغذاء الامن والامن الغذائي والحد من مشاكل تدهور الأراضي والجفاف والعواصف الترابية، مشيرا إلى أن مصر بادرت بوضع خطة للتنمية المستدامة على جميع القطاعات الزراعية والصناعية والبيئية وغيرها للتأقلم مع هذه التغيرات وتحقيق الأمن الغذائي للمصريين.

وأوضح «أبوستيت»، أن تدهور الأراضي تؤثر في تدهور المنظومة الزراعية التي تنتج الغذاء وتتاثر بالجفاف والتغيرات المناخية، وهو ما يستلزم من الباحثين بذل المزيد من الجهود البحثية اكبر للحصول على أكبر عدد من السلالات الجديدة لمواجهة هذه التغيرات والحد من مخاطر، مشيدا بدور مركز بحوث الصحراء في الحفاظ على الأصول الوراثية للنباتات من خلال بنك الجينات للنباتات البرية المصرية الموجودة في مدينتي شرم الشيخ زويد وفي القاهرة.

وشدد الوزير على أهمية تعريف النباتات البرية لتوثيقها واقلمتها وتحويل عدد منها إلى نباتات اقتصادية تخدم القطاع الزراعي وخاصة النباتات المهددة بالانقراض وتوصيفها وتوثيقها لتطوير الاصناف النباتية، والتنسيق مع بنوك الجينات المماثلة مثل بنك الجينات التابع لمركز البحوث الزراعية، والتعاون مع وزارة البيئة لجمع وتوثيق النباتات البرية في المحميات الطبيعية من خلال مشروع مشترك يتم تنفيذه منذ عامين لحماية الاصول الوراثية والمحافظة عليها.

ولفت «أبوستيت»، إلى اعداد برنامج وطني للحفاظ على الموارد الوراثية بالتعاون مع المنظمات التي تعمل في هذه المجالات وفقا لمظلة حكومية رسمية، تستهدف أعداد كوادر لإجراء الدراسات خاصة بالتنوع البيولوجي، بالإضافة إلى نجاح مصر في الانضمام إلى الإتفاقية الدولية لحماية الأصناف النباتية المعروفة اختصارا باتفاقية «اليوبوف» والتي تساهم في تنظيم أعمال تبادل الأصناف بين مختلف الدول لزيادة الإنتاج الزراعي والصادرات الزراعية وتحمي الأصناف المختلفة التي يتم استنباطها من خلال المراكز البحثية العلمية.

افتتاح مؤتمر «الأصول الوراثية والتنمية المستدامة» بشرم الشيخ
افتتاح مؤتمر «الأصول الوراثية والتنمية المستدامة» بشرم الشيخ
افتتاح مؤتمر «الأصول الوراثية والتنمية المستدامة» بشرم الشيخ

------------------------
الخبر : افتتاح مؤتمر «الأصول الوراثية والتنمية المستدامة» بشرم الشيخ (صور) .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق