«شعراوي» لنظرائه الأفارقة: وضع رؤية مشتركة للتنمية تعتمد على الشباب والمرأة

0 تعليق 21 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، الثلاثاء، مجموعة من اللقاءات على هامش اجتماعات مؤتمر «المدن الافريقية قاطرة التنمية المستدامة» بالقاهرة والذي تنظمه الوزارة بالتعاون مع منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الافريقية وعدد من الشركاء الدوليين.

Sponsored Links

أجرى «شعراوي» اجتماعين مع كل من وزراء التنمية المحلية واللامركزية في كل من دولة كينيا وتوجو ومملكة ليسوتو والتي ترأس حالياً مجموعة وزراء التنمية المحلية الأفارقة، كما التقي شعراوي مع جان بيير مباسى السكرتير العام منظمة المدن والحكومات الأفريقية.

وتناولت اللقاءات مناقشة التحديات والموضوعات المشتركة الخاصة بالمحليات وتبادل الآراء بهدف الوصول إلى حلول للتحديات التي تواجه القارة الأفريقية.

وأكد اللواء شعراوي خلال اللقاءات أهمية الاستفادة من الطاقات البشرية في القارة الافريقية خاصة طاقات الشباب باعتبارهم القوة الحقيقية للقارة، لافتاً إلى ضرورة تبادل الخبرات والتدريب المشترك واطلاق الابداع لأفكار الشباب والاستفادة من العقول الافريقية المتميزة والحد من هجرتها للمساعدة في خلق مجتمعات اقتصادية قوية.

وأشار الوزير إلى ضرورة دعم الاستثمار والتكامل بين جميع المدن الأفريقية والاستفادة من المواد الخام المتوفرة في مدن القارة ودورها الهام في تحقيق طفرة استثمارية ضخمة، لافتاً إلى أهمية مدينة الاثاث بدمياط والتي تمثل كيان اقتصادي متكامل يساعد في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر مع ضرورة تنفيذ نماذج مماثلة في مدن القارة الأفريقية.

ولفت الوزير إلى ضرورة وضع رؤية مشتركة لتنمية المدن الافريقية تعتمد على الشباب والمرأة، مؤكداً تميز المرأة الافريقية بقدرتها على مواجهة تحديات عديدة منها الزيادة السكانية والمشكلات الصحية والاجتماعية والموروثات الثقافية.

وأكد اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي بدعم المرأة المصرية والافريقية باعتبارها فاعل أساسي في صناعة مستقبلها، مشيراً إلى انه تم تأسيس الفرع المصري لشبكة النساء المحليات برئاسة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط اهتداء بمبادئ الشبكة الافريقية وستطرح الشبكة تصوراتها في مجالات مدن افريقية بدون اطفال الشوارع وعدم العنف ضد المرأة ودعم المرأة الافريقية اقتصادياً.

ونوه شعراوي إلى تطلع مصر أن تكون بطولة كأس الأمم الافريقية خير مثال للتعاون بين جميع شعوب القارة الافريقية خاصة وان الرياضة هي أحد الركائز الاساسية لتجميع الشعوب مؤكداً ان الشباب الافريقي هم أمل المستقبل والذين سيحققون استراتيجية افريقيا 2063 .

وأوضح أنه خلال رئاسة مصر للاتحاد الافريقي خلال العام الحالي تم تنظيم العديد من المبادرات والفعاليات منها مؤتمر الشباب واختيار أسوان كعاصمة للشباب الأفريقي واستضافة مصر لمؤتمر مكافحة الفساد في مدينة شرم الشيخ واستضافة مصر لكأس الأمم الأفريقية الذي سينطلق يوم الجمعة المقبل .

وأضاف أن مصر تدعم تطبيق اللامركزية مؤكداً أننا بصدد اصدار قانون جديد للإدارة المحلية يركز على منح مزيد من الصلاحيات للمحافظات المصرية، وأكد الوزير أنه سيتم تدريب العاملين في مجال المحليات والاستفادة من خبرات الدول المشابهة للنظام المحلي المصري .

وخلال لقاء اللواء شعراوى مع جان بيير مباسى السكرتير العام منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الأفريقيةUCLGA«، تناول اللقاء الاستعدادات الخاصة بافتتاح مقر المنظمة عن إقليم شمال أفريقيا بالقاهرة غدا الأربعاء وخطة الفعاليات والأنشطة المشتركة بين مصر والدول الأفريقية التي سيتم تنظيمها خلال الفترة المقبلة عقب افتتاح المقر رسمياً.

وأكد شعراوى أن الوزارة مهتمة بتفعيل التعاون مع دول القارة الأفريقية في مجال المحليات وكافة المجالات التنموية خلال العام الجاري، مشيرا إلى استعداد الوزارة لتقديم كافة أشكال الدعم لتحقيق مزيد من التعاون والفاعلية خلال الفترة المقبلة بين الجانبين، ومن جانبه أكد جان بيير سكرتير عام المنظمة على أهمية دور مصر المحورى في دعم التنمية بدول القارة الأفريقية خاصة بعد تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى رئاسة الاتحاد الافريقيى، مؤكداً على أهمية دعم اللامركزية، والتنمية الحضرية والمحلية والخدمات العامة في القارة الأفريقية بمشاركة مصر .

كما وجه الشكر للحكومة المصرية لجهودها في رفع قدرات الكوادر الافريقية المحلية واعداد دورات تدريبية متخصصة لصقل مهاراتهم، كما أشاد بجهود الحكومة المصرية ووزارة التنمية المحلية في الانتهاء من مقر اقليم شمال أفريقيا بمحافظة القاهرة .

------------------------
الخبر : «شعراوي» لنظرائه الأفارقة: وضع رؤية مشتركة للتنمية تعتمد على الشباب والمرأة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق