تراتيلٌ في هيكل الروح انس انس

0 تعليق 60 ارسل طباعة تبليغ
ما كان قلبي عقيماً ليبحرَ في ظلام ليلكَ وما جئتُ أرضاً بورا لأستسقي الغمامَ رأيتكَ نوراً فأقتبستُ منه شعلة وناراً أثلجت برد الروح في عمري... وأمطرت بعدها حواشي الجراح لترتل مع الريح ترانيم الصباح واسفرت بوجهها الغائب في الليلك الوحشي لتوشي عن حبورٍ في الظلِّ استراح واستراح...ليرتاح... أنس أنس

0 تعليق