قصة ظل يتراقص ايمان محمد

0 تعليق 58 ارسل طباعة تبليغ
تسمغ الموسيقى طوال الليل و تتراقص وحيدة مع ظلها الذى يرقص على الحائط تتمايل يتمايل معها فى همس الليل تتراقص مثلها الذكريات تتعرى بداخلها تطلق صراخها يزداد الصراخ تتأوه كأنها فريسة تحت مخلب طائر الاحزان لايرحمها تحاول التخلص من أحزانها تتعرى مع الذكريات وتتراقص تشاهد جسدها المتهالك من وحدة الآلام تعجبها صورتها

0 تعليق