30 يوما على "درع الفرات".. إنجازات داخلية وإخفاقات إقليمية

0 تعليق 3 ارسل طباعة تبليغ

مضى نحو 30 يوما، على انطلاق عملية "درع الفرات"، التي اقتحمت من خلالها الأراضي السورية، في عملية برية مزدوجة، أعلنت أنقرة أنها دفعت بها من أجل محاربة تنظيم داعش وحماية حدودها من الأكراد في جرابلس.

وخلال تلك الفترة كان للقوات التركية إنجازات وإخفاقات، وسط تأييد من بعض الدول لـ"درع الفرات"، وكذلك معارضة كالتي أبداها النظام السوري وأدانها في العديد من التصريحات الحكومية الرسمية.

Sponsored Links

أهم الإنجازات

وتشير وكالة "الأناضول" التركية، إلى أن "درع الفرات"، حررت مساحة تقدر بنحو ألف و200 كيلو متر مربع، من المنطقة الحدودية مع تركيا شمالي سوريا، وبذلك فهي مهدت عودة أكثر من 20 ألف لاجئ سوري إلى مدينة جرابلس التي انطلقت منها العملية.

كما أبطلت تركيا، الألغام المزروعة من قِبل تنظيم داعش، في المناطق القريبة من الحدود، ما ساهم في دخول  السوري الحر، إلى جرابلس في اليوم الأول من العملية، وأنهت بذلك سيطرة داعش على المدينة.

فيما تم إنهاء أعمال لإيصال مياه الشرب والكهرباء وصيانة البنية التحتية قبل حلول عيد الأضحى، وارتفع عدد سكان جرابلس ليصل إلى 25 ألفا.

الإخفاقات

أما عن إخفاقات وخسائر تركيا من عملية "درع الفرات"، فهي لها بعد آخر، إذ توترت علاقتها مع الولايات المتحدة الأمريكية؛ بسبب دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية في معركتها ضد الجهاديين، بحسب مجلة "نيوزويك".

وفضلا عن توتر العلاقات الأمريكية التركية، فقد توترت علاقة الرياض بأنقرة نسبيا، كون الأخيرة على صلة بجماعة الإخوان المسلمين عدوة المملكة.

وفي النهاية برغم كل محاولات تركيا الإصلاحية، من أجل إنقاذ موقفها الإقليمي، فالتقرير يرى أن عملية "درع الفرات" ما هي إلا محاولة بعد أن فشل الرئيس التركي رجب طيب في محاولات أخرى، لاسيما فشله في إقناع أمريكا بالتدخل ضد الأسد.

------------------------
الخبر : 30 يوما على "درع الفرات".. إنجازات داخلية وإخفاقات إقليمية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : دوت مصر

0 تعليق