الارشيف / ثقافة وأدب

خبر ثقافى «زي النهارده».. وفاة الملكة نازلي 29 مايو 1978

اسرار الاسبوع لم يغادر سليمان باشا الفرنساوي مع الحملة الفرنسية، وبقي في مصر واستعان به محمد على في تأسيس الجيش المصرى وتدريبه،واعتنق الإسلام وتزوجت إحدى بناته محمد شريف باشا «أبوالدستور في مصر» فأنجبت منه فتاة تزوجت عبدالرحيم صبرى باشا، وزير الزراعة، وأثمر الزواج في ١٥ يونيو ١٨٩٤ نازلى الملكة لاحقا بعد زواجها من الملك فؤاد وأنجبت له الملك فاروق، والأميرات فايزة، وفائقة، وفتحية، وفوزية.

وعندما توفى الملك فؤاد في إبريل ١٩٣٦ لعبت نازلى دوراً كبيراً في اعتلاء الملك فاروق العرش حيث لم يكن قد بلغ السن القانونية لتولى السلطة، فاستصدرت فتوى من الإمام المراغى ليتم حساب عمر فاروق بالتقويم الهجرى وقد نشبت قصة حب ملتهبة بين نازلي وأحمد حسنين باشا كانت سببا في الصدام بينها وبين ابنها فاروق، الذي وافق على زواجهما عرفياً واستمر الزواج حتي مصرع حسنين في ١٩ فبراير ١٩٤٦، إثر تصادم سيارته بسيارة جنود بريطانيين فوق كوبرى قصر النيل.

Sponsored Links

وكانت نازلى قد تركت مصرفى ١٩٤٦ إلى أوروبا مع ابنتيها فايقة وفتحية ثم استقرت في أمريكا في ١٩٤٧ ومعهن رياض غالي المصري القبطى، الذي كان يعمل بقنصلية مصر في مارسيليا وعادت فائقة لمصر وتزوجت فتحية رياض غالى فى١٩٥٠، وحرمها فاروق من لقب أميرة، كما حرم أمه من لقب الملكة.

وفي ٩ ديسمبر ١٩٧٦ أطلق رياض غالي الرصاص على فتحية فقتلها وحاول الانتحار، لكنه لم يمت وسجن لمدة ١٥ عاماً ثم توفي، أما الملكة نازلى فماتت «زي النهارده » في ٢٩ مايو ١٩٧٨ في لوس أنجلوس بأمريكا.

------------------------
الخبر : خبر ثقافى «زي النهارده».. وفاة الملكة نازلي 29 مايو 1978 .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصري اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى