انكماش أكبر اقتصاديات العالم نتيجة مكافحة «كوفيد -19»

0 تعليق 81 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

مع تواصل تفشى في غالبية دول العالم، بدأت تبعات الوباء تظهر بقوة على الاقتصاديات الكبرى، إذ سجل الاقتصاد الأمريكى تراجعا حادا في الربع الأول من العام، ودخل الاقتصاد الفرنسى والألمانى والصينى واقتصاد منطقة اليورو مرحلة انكماش غير مسبوقة بسبب تداعيات إغلاق المصانع والمؤسسات وكل الأنشطة، ومع تواصل إجراءات العزل والحظر لمواجهة الوباء، الذي أدى إلى إصابة أكثر من 3 ملايين و250 ألف شخص، ووفاة 230 ألف آخرين.

Sponsored Links

وتراجع الاقتصاد الأمريكى الأكبر في العالم بمعدل سنوى قدره 4.8%، لأول مرة منذ 2014، وقال صانعو السياسة في البنك المركزى الأمريكى، إن الأزمة تسببت في «صعوبات إنسانية واقتصادية هائلة في الولايات المتحدة وحول العالم»، وقال مجلس البنك المركزى، «الاحتياطى الفيدرالى»: «ستؤثر أزمة الصحة العامة المستمرة بشكل كبير على النشاط الاقتصادى والتوظيف والتضخم على المدى القريب، وستطرح مخاطر كبيرة في التوقعات الاقتصادية على المدى المتوسط».

ومنذ بداية أزمة الفيروس، تقدّم أكثر من 26 مليون شخص في الولايات المتحدة بطلبات للاستفادة من إعانات البطالة، وشهدت البلاد انخفاضا تاريخيا في دورة الأعمال وفى ثقة المستهلك، ويتوقع محللون أن يتقلّص النمو بنسبة 30% أو أكثر خلال الفترة من أبريل حتى يونيو. ووصف مارك زاندى، كبير الاقتصاديين في مؤسسة «موديز» الأزمة بأنها غير مسبوقة. وتراجع الاقتصاد الصينى بنسبة 6.8%، كما يعانى مشكلة في التعافى مع تراجع التصدير بسبب وقف حركة النقل وتراجع الطلب بشكل كبير، وأعلنت ألمانيا أن اقتصادها قد يعانى انحداراً تاريخياً هذا العام بنسبة 6.3%، وقال وزير الاقتصاد، بيتر التماير، إن ألمانيا ستواجه أسوأ ركود منذ 1949، وفى الوقت نفسه، قالت هيئة الإحصاءات إن الناتج المحلى الإجمالى لفرنسا انكمش 5.8% في الربع الأول مقارنة بالأشهر الثلاثة السابقة، في أسوأ انكماش اقتصادى منذ الحرب العالمية الثانية، نتيجة إغلاق المتاجر بسبب العزل العام ولزوم كل السكان منازلهم منذ 17 مارس الماضى. وأكد مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبى «يوروستات»، أمس، انكماش اقتصاد منطقة اليورو بمعدل قياسى فاق التوقعات في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجارى، وتباطؤ التضخم بشكل حاد، مع توقف جانب كبير من النشاط الاقتصادى منذ مارس الماضى، وتراجع الناتج الاقتصادى للدول الـ19 في منطقة اليورو 3.8% بين يناير ومارس، في أكبر تراجع ربع سنوى منذ بدء سلسلة البيانات الحالية في 1995. وقال المكتب إن معدل التضخم في منطقة اليورو ارتفع إلى 7.4% في مارس من 7.3% في فبراير.

وعقدت لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، أمس، اجتماعها الثالث لبحث استمرار انتشار الوباء، وتقييم تطور الجائحة، بعدما تعرضت لانتقادات حادة من أطراف عدة، على رأسها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، لأنها لم تقدر خطورة المرض على الفور، ولا وجود للقاح أو علاج للمرض حتى الآن، وإن كان عقار ريمديسفير الذي يجرى اختباره حقق نتائج أولية واعدة، وفق ما أعلنت معاهد الصحة الأمريكية. وحذرت لجنة الإنقاذ الدولية من أن مليار شخص قد يصابون بالفيروس، إضافة إلى وفاة أكثر من 3 ملايين، إن استمر الوضع الحالى، وتشمل هذه التوقعات ارتفاع أعداد الضحايا في 34 دولة، تعانى من أزمات كبيرة أو هشاشة البنى التحتية، ومن بينها العراق وسوريا ولبنان.

وسمحت السعودية بالدخول إلى محافظة القطيف والخروج منها بعد فرض العزل عليها، وأعلنت تونس أنها ستبدأ اعتبارا من 4 مايو المقبل تخفيفا تدريجيا للقيود المفروضة في قطاعات النقل العام والمهن الصغرى وأشغال البناء والصناعات الغذائية والخدمات الإدارية العامة، وستُفتح المحال والمراكز التجارية في 11 مايو، بعدما أعلنت الحكومة أنها سيطرت على الموجة الأولى من الجائحة وتفادت 25 ألف إصابة و1000 وفاة، وبلغ بها 975، ووفاة 40 شخصا. وأعلن وزير التربية محمد الحامدى أن السنة الدراسية انتهت باستثناء تلاميذ البكالوريا فقط، وخرج الأردنيون للشوارع أمس بعد رفع الحظر على قيادة السيارات، واستأنفت العديد من الأعمال التجارية أنشطتها بعد أن خففت السلطات قيود حظر التجوال الصارم الذي استمر 40 يوما.

وفى نيويورك، عرقلت الولايات المتحدة والصين مشروع قرار فرنسيا- تونسيا في مجلس الأمن، يدعو إلى «تعزيز التنسيق» بمواجهة كورونا، ويطالب بوقف جميع النزاعات في العالم لمدة 90 يوما، لإتاحة الفرصة لنقل المساعدات إلى السكان الأكثر تضرراً في الدول التي تواجه نزاعات. وأوضح دبلوماسيون أن الصين تريد «ذكر منظمة الصحة العالمية» في مشروع القرار، في حين أن الولايات المتحدة «ترفض ذلك».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    5,537

  • تعافي

    1,381

  • وفيات

    392

------------------------
الخبر : انكماش أكبر اقتصاديات العالم نتيجة مكافحة «كوفيد -19» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق