«سيف الله» خارج سباق رمضان

0 تعليق 56 ارسل طباعة تبليغ

لاقتراحات اماكن الخروج

يستعد المخرج رؤوف عبدالعزيز لاستئناف تصوير مسلسله «سيف الله»، الذي انتهى فعليًا من تصوير شهر كامل من العمل الذي يتناول سيرة سيف الله المسلول «خالد بن الوليد»، وهو من تأليف إسلام حافظ ومأخوذ عن كتاب «عبقرية خالد» للكاتب القدير عباس محمود العقاد، وهو العمل الذي يعيد الأعمال الدينية بعد غياب طويل عن الدراما المصرية، واستمرت التحضيرات له لأكثر من عامين بالتنسيق مع منتجه تامر مرسى، حتى يخرج بأفضل صورة، وتم توفير كل الإمكانيات المتاحة.

Sponsored Links

مخرج العمل، رؤوف عبدالعزيز، اعتبر المسلسل بمثابة تحدٍ جديد ومغامرة صعبة يخوضها بعدما حقق نجاحًا خلال السنوات الماضية من خلال تقديم العديد من الأعمال الاجتماعية، وبعد انتهائه من تصوير شهر كامل في الأردن وسط الصحراء بمشاركة أبطاله عمرو يوسف، وبيومى فؤاد، وحمدى الوزير، وسوسن بدر، وبسنت شوقى، وأحمد فلوكس، ومحمود فارس، وحمزة العيلى، ويضم أكثر من 130 ممثلا.وعلمت «المصرى اليوم» أن تصوير المسلسل متوقف في الوقت الحالى بقرار من منتجه تامر مرسى ومخرجه رؤوف عبدالعزيز، بعدما واجه الأخير صعوبات كبيرة أثناء تصويره خارجيا في الأردن، بسبب استخراج تصاريح التصوير من الجهات المختصة هناك، إضافة إلى «المجاميع» أو الأشخاص المفترض أن يشاركوا في التصوير أثناء التجمعات والحروب، حيث أصر المخرج على التصوير في الأماكن الأكثر واقعية والقريبة من معايشة الأحداث وقتها، ولا صحة لوجود أي خلافات بينه وبين بطل العمل عمرو يوسف.. ولفت إلى أن ما حدث بينهما مجرد تباينات في وجهات النظر، وهى أمور طبيعية لم تصل إلى مرحلة الصدام، وأن تصوير عمل بهذا الحجم الضخم يحتاج إلى قرابة 4 شهور على الأقل حتى يتم تنفيذه على أعلى مستوى في كل مراحله، لأن الأمر لا ينتهى عند التصوير، ولكنه يمتد للمؤثرات والجرافيك والتلوين والموسيقى التصويرية.. وغيرها من العناصر المكملة المهمة.

إلا أن الهيئة الملكية للأفلام بالأردن أكدت منحها فريق المسلسل كل تصاريح التصوير في الأردن دون تأخير، ونفت في بيان رسمى ما تردد بشأن تعطيل مراحل التنفيذ في الأردن لأسباب «لوجستية»، وذكرت: «دعمت الهيئة طاقم العمل بتوفير ما يلزم من تصاريح في عمّان ووادى رم والقلعة الفرنسية وسد الملك طلال ومدينة السلط، وفقًا للجدول الزمنى المطلوب من تاريخ تقديم الطلب، وذلك بالتنسيق مع كل الجهات المعنية». وأضافت: «ساعدت الهيئة على تسهيل إجراءات إدخال المعدات التقنية، وقبل ذلك خلال مرحلة التحضير واستقصاء المواقع المناسبة، وتم تصوير مشاهد في وادى رم والقلعة الفرنسية خلال يناير الماضى، لكن طاقم المسلسل لم يستكمل ذلك في باقى المناطق التي طلبها». ونفت الهيئة أن يكون إيقاف تصوير المسلسل أو تأجيله بسبب «خلل في التصاريح». وأرجعت مصادر في العمل خروجه من «السباق الرمضانى» إلى اعتراض الفنان عمرو يوسف وعدد من المشاركين على عدم توفير تجهيزات ملائمة لمرحلة تاريخية تستدعى متطلبات إنتاجية ضخمة، فضلًا عن الحاجة إلى ترتيبات أكبر، ولاسيما في ظل انتقال التصوير بين دول عربية عدة.

ومن المقرر أن يتحدد مصير العمل خلال 10 أيام على الأقل، حيث يقوم حاليًا المخرج رؤوف عبدالعزيز بالاتفاق مع منتج المسلسل على تجميع عدد من المشاهد المتكاملة بكل العناصر وكأنها جاهزة للعرض، وبعدما يشاهدها المنتج تامر مرسى سيحدد مصير العمل وموعد استئناف التصوير، بعد جلسة يجتمع بها مع بطل العمل عمرو يوسف ورؤوف عبدالعزيز، الذي يأمل أن يستأنف التصوير خلال أيام، وأن يلحق ولو بعرض حلقات متفرقة أسبوعيًا ضمن الماراثون الرمضانى المقبل، حيث سيطرح ذلك على جهة إنتاج المسلسل، شرط عدم الاستعجال في التنفيذ، وإعطاء كل شىء حقه، خاصة أن العمل يحتاج إلى مجهود كبير فيما يتعلق بالملابس والإكسسوارات المستخدمة، والتدريبات المستمرة للأبطال على نطق اللغة العربية الفصحى وركوب الخيل بأسلوب محترف، ومذاكرة المشاهد والجمل الحوارية بشكل جيد حتى تخرج واقعية دون أخطاء لغوية، كون المسلسل يأتى بعد نجاح تجارب عربية مماثلة تم تنفيذها بأفضل مستوى مؤخرا، ومنها «ممالك النار» و«الحرملك»، وهنا يأتى الرهان والتحدى لكل صُناعه.

من جانبه، سلم السيناريست إسلام حافظ الحلقات الثلاثين للعمل كاملة، في حين أشاد الأزهر بالسيناريو وطلب إضافة وحذف بعض الأحداث.

------------------------
الخبر : «سيف الله» خارج سباق رمضان .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق