فايزة أبوالنجا عن «العربية للتصنيع»: إحدى ركائز الصناعة العسكرية المصرية

0 تعليق 10 ارسل طباعة تبليغ

أشادت الدكتورة فايزة أبوالنجا، مستشارة رئيس الجمهورية للأمن القومي، بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع باعتبارها إحدى ركائز الصناعة العسكرية المصرية.

جاء ذلك خلال توقيع بروتوكول تعاون بين الهيئة العربية للتصنيع والجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، الإثنين، في المجالات البحثية ومشروعات معالجة مياه الصرف الصحي.

Sponsored Links

وقالت «أبوالنجا»: «ومنذ إنشاء الهيئة عام 1975 تمارس دورها في بناء والإشراف على تطوير قاعدة تصنيع دفاعي وتشرف على عدد كبير من المصانع التي تنتج أسلحة عسكرية فضلاً عن منتجاتها من السلع ذات الأهمية الاستراتيجية للمجتمع المصري، وتملك خبرات وإمكانيات كبيرة تستطيع من خلالها المساهمة في دفع قطاعي البحوث والتدريب في مؤسسات التعليم العالي إلى الأمام»، مؤكدة أن تلك الروح من التعاون لابد أن تسود بين كافة القطاعات بالدولة وأن هذا البروتوكول سيسهم في تقليل الفجوة بين الجامعة والصناعة.

وأضافت المستشارة أن الهيئة تتمتع بكوادر ذات عقول مبدعة ولديهم الخبرات المتراكمة فضلاً عن الإمكانيات التكنولوجية والتصنيعية والتي لا بد من حسن استغلالها لتعظيم المكون المحلي والذي يتطابق مع خطة الدولة وتوجيهها نحو الاستفادة من الطاقات المحلية للصناعة الوطنية لتلبية احتياجات السوق بالجودة مع السعر المناسب.

وقد جرت مراسم توقيع البروتوكول بحضور الفريق عبدالعزيز سيف الدين، رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي والبحث العلمي سابقًا، والسيد كاجاوا تاكيهيرو سفير دولة اليابان في القاهرة، والدكتور أحمد الجوهري رئيس الجامعة المصرية اليابانية، وأعضاء مكتب الوكالة اليابانية للتعاون الدولي بمصر- الجايكا، ومسؤولي الهيئة العربية للتصنيع.

وتتضمن جوانب البروتوكول اشتراك المتخصصين بالهيئة العربية للتصنيع في لجان البحوث النوعية بالجامعة المعلوماتية، الصناعات الهندسية، الإلكترونيات، الاتصالات، البيئة ويتم عمل عقد خاص لكل مشروع بحثي يتم الاتفاق عليه في مجالات التعاون المشتركة، يـبين أهداف المشروع وخطة البحث والبرنامج الزمني كما يحدد طريقة التمويل الخاصة بالمشروع خلال مرحلة الدراسات الفنية والتصميمات والتنفيذ الفعلي للنموذج العلمي فضلاً عن تطوير مركز التدريب بالهيئة وتحويله إلى مركز للتنمية التكنولوجية من خلال تصنيع بعض الابتكارات التي تختارها الهيئة العربية بمراكز التدريب التابعه لها، كما يتم تشكيل لجنة عليا للإشراف على تنفيذ البروتوكول برئاسة الدكتور رئيس الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا والمهندس مدير عام الهيئة وعضوية المهندس رئيس القطاع الفني بالهيئة والمهندس رئيس قسم قطاع الموارد البشرية ولفيف من الأساتذة المتخصصين في مجالات عمل الهيئة.

------------------------
الخبر : فايزة أبوالنجا عن «العربية للتصنيع»: إحدى ركائز الصناعة العسكرية المصرية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

0 تعليق