«الري» تواصل ضرباتها المتلاحقة لجرائم التعدي على مجرى نهر النيل خلال إجازة العيد

0 تعليق 34 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والرى، إنه في إطار المتابعة المستمرة لإدارات حماية النيل بكافة المحافظات النيلية خلال إجازة عيد الفطر وفترات الحظر، تم رصد العديد من المخالفات من جانب بعض المواطنين.

Sponsored Links

وأضاف «عبدالعاطي»، في تصريحات صحفية، الأربعاء، أنه تم التنسيق والاستجابة السريعة بين نيل أسيوط وشرطة مركز منفلوط وتم تنفيذ عدد ٦ قرارات إزالة بعربة أبوشهاب، وبني شقير، ومركز منفلوط لمباني من البلوك والطوب الأحمر والأسمنت بإجمالي ٤٥٠متر مسطح وجاري عرض المخالفين الآتي أسماؤهم على النيابة العسكرية لاتخاذ الإجراءات القانونية تجاههم، وهم: ثابت سعد إسماعيل، وعبدالباسط سعد إسماعيل، وعبدالستار سعد إسماعيل، وعطا سعد إسماعيل، لعدد ٦ محاضر مخالفة من رقم ٤٠٨ حتى ٤١٣ وعدد ٦ قرار إزالة فورية بتاريخ ٢٠٢٠/٥/٢٦.

وأوضح وزير الري أنه تم رصد عدد من التعديات بمحافظة المنيا بقرية قلندول- مركز ملوي وبالتنسيق بين نيل المنيا والوحدة المحلية بملوي وشرطة المسطحات المائية، قام على الفور مرتكبي المخالفات أنفسهم بإزالة تلك التعديات والتي تمثلت في مخالفات ردم بالمجري المائي ومباني بالطوب الأبيض والمونة الأسمنتية والمخالفين، هم: جمال عبدالعظيم الجلادون، وعناد عثمان محمد، وأحمد مصطفى على، وكمال زغلول خليفة، ومحمد مهران على، ورمضان عبدالرحيم أبوالعلا، ومحمد محمود سويفي، وشعبان عشري حسن، وتم تحرير محاضر مخالفات وقرارات إزالة من ( ٣٦٣ حتى ٣٧٠) لعام ٢٠٢٠ وجاري عرض جميع المخالفين بمعرفة الأجهزه الأمنية على النيابة العسكرية.

وأشار إلى أنه في جهود غير مسبوقة لإزالة مخالفات ردم صارخة مرتكبة من مخالفيها منذ سنوات، قامت إدارة نيل جنوب دمياط باستمرار أعمال إزالة مخالفة ردم لتعدي داخل خور منيه سمنود بالتنسيق مع مركز شرطة اجا لمصنع طوب سبق وأن تم اغتصاب مساحة بالردم لأكثر من ثلاثة أفدنة بمجري النيل للمواطن أحمد السيد الامين منصور من ناحية منية سمنود بمدينة اجا.

وأوضح أنه تم التنسيق بين إدارة نيل جنوب دمياط وأجهزة الأمن المختصة بمركز أجا لتسليم كافة محاضر جرائم المخالفات بقري مركز اجا بناحيه (ميت انشا- ميت دمسيس -جراح- منيه سمنود) والبالغ عددها ١٠٠ محضر عن تعديات الردم بالمجري ومخالفات البناء وذلك لقيام الأجهزة الأمنية بعرض مرتكبيها على النيابة العسكرية لإعمال شئونها.

ومن جانبه، قال المهندس علاء خالد، رئيس قطاع حماية نهر النيل، إنه تم حصر تعديات الردم للمتعدين والمتسببين في اختناق المجري المائي لنهر النيل والذي يحول دون امرار التصرفات الحرجة بالدرجات اللازمة وذلك بناحيه ميت بدر حلاوه- م سمنود واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنها لإرسالها إلى الجهات الأمنية لعرضها على النيابة العسكرية.

وأشار «خالد» إلى أنه قد مضى وقت الانتظار لتراخي وتردد المتعدين في رد الشيء لأصله وأصبح حتما على الجميع أن يعلم أنه آن الوقت لكي يشعر الجميع أن الدولة تضرب بقوة بلا تهاون مع كل مغتصب وأن المصير لمن لم يمتثل بسرعه رد الشيء لأصله أو من تسول له نفسه بالتعدي هو العرض الفوري النيابات العسكرية والمنتهي إلى الحبس، مشيرا إلى أنه تم تكليف كافة إدارات القطاع بحصر المخالفات وسرعة إرسالها بصفة عاجلة للأجهزه الأمنية تمهيدا للعرض على النيابات العسكرية.

وشدد رئيس قطاع تطوير وحماية نهر النيل على أنه رجال القطاع في مرور دائم ورصد أي تعدي في حينه وسيتم وأد أي مخالفة في مهدها وإزالة كافة أشكال التعدي وأي محاولة ستلقي نفس المصير لحماية نهر النيل من أية تعديات.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    18,756

  • تعافي

    5,027

  • وفيات

    797

------------------------
الخبر : «الري» تواصل ضرباتها المتلاحقة لجرائم التعدي على مجرى نهر النيل خلال إجازة العيد .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق