«المنظر مش حضاري».. إزالة أكشاك جامعة عين شمس وطرد أصحابها

0 تعليق 46 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

بالتزامن مع قرار حظر التجوال، ووقف الدراسة بالجامعات والمدارس، ودعوات تقليل التجمعات، لمواجهة فيروس كورونا، والتى صاحبتها إجراءات حكومية أخرى للتخفيف من وطأة الوضع الاقتصادى الحالى المصاحب لانتشار الجائحة، يزيل حى الوايلى بمحافظة القاهرة، اليوم، 100 كشك مرخص بجوار جامعة عين شمس بمنطقة منشية الصدر، دون تعويض أصحابها، أو توفير بديل بدعوى أن المنطقة سيتم استخدامها ضمن الطريق الجديد المنتظر إنشاؤه فى منطقة الزعفرانة المجاورة للجامعة.

Sponsored Links

الأكشاك مساحتها لا تتجاوز 4 أمتار مربعة وتحمل لافتات تشير لتبعيتها لحى الوايلى وأصحابها من ذوى الإعاقة والأرامل وشباب الخريجين، استأجروا هذه الأكشاك الواقعة بجوار المدينة الجامعية للجامعة والممتدة بشارع الشركات على جانبى نفق الزعفرانة منذ 2002.

فى عام 2002 استأجر سيد، 60 عاماً، أحد ذوى الإعاقة الحركية، كشكاً من محافظة القاهرة مقابل إيجار 40 جنيها شهرياً وصلت إلى 175 جنيها شهرياً، وقال لـ«المصرى اليوم»: «لدى جميع مستندات تراخيص الكشك، قرار الإزالة لجميع الأكشاك لم تكن له مقدمات».

العاملون فى الأكشاك من شباب منطقة منشية الصدر أكدوا لـ«المصرى اليوم» أن قرار الإزالة جاء فجأة، وقال بعض موظفى الحى إن الهدف تحسين الشكل العام للمكان المجاور للطريق ثم بدأ الحى بهدم دور المناسبات بالمنطقة، وأحد المساجد، ولم تتم مراعاة توفير طريق للمشاة فأقام شباب المنطقة هذا الطريق على نفقتهم الشخصية فى محاولة لتفادى قطع التواصل بين منشية الصدر وجامعة عين شمس.

«البضاعة كلها بالآجل وعندى بضاعة بحوالى 70 ألف جنيه وده كل اللى أملكه فجأة يتاخد منى وأنا عليا أقساط وعيال» بهذه الجملة عبرت إحدى مستأجرات الأكشاك عن موقفها وهى تجمع البضاعة من الكشك بمساعدة أحد الشباب، وقالت إنها قد تتعرض لدخول السجن إذا لم تسدد أقساط البضاعة لتجار الجملة، مع ملاحظة أن نفقات تشغيل الكشك كبيرة وسط توقف حركة الشراء منذ قرار تعليق الدراسة.

أغلب المستأجرين والعاملين بالأكشاك من سكان منطقة منشية الصدر، والبيع والشراء هو مصدر رزقهم الوحيد، على حد قول وليد الموريجى، أحد السكان والقيادات الشعبية بالمنطقة، والذى أكد أن الأكشاك لا تعوق حركة الطريق، لافتاً إلى أن الحى طلب منهم الإخلاء فى 3 أيام دون توفير بديل بحجة أن هذه الأكشاك تشوه المنطقة.

وأكد وليد أن جميع أصحاب الأكشاك طالبوا بالتعاون مع الحى والجهات المعنية وتجميل المنطقة والأكشاك على نفقتهم الخاصة حتى لا يخسروا والعاملون مصدر رزقهم، كما أن هذه الأكشاك تعتمد بشكل كلى على طلاب جامعة عين شمس ومنذ قرار تعليق الدراسة بسبب انتشار فيروس الكورونا تعرضوا لخسائر كبيرة وقرار هدم الأكشاك سيفاقم الأزمة التى يعيشون فيها خصوصاً أن أغلبهم من شباب الخريجين والأرامل وذوى الإعاقة.

وليد أوضح وجود حل للأمر بقوله إن القرار ده هيعرض أسر كتير للتشريد والبطالة بجانب أنهم مش هيكون عندهم مصدر للرزق ونطالب بوقف القرار والاستماع لمقترحات بتحسين حالة المكان والمحافظة على شكل المكان والاستعانة بطلبة كلية الفنون الجميلة للرسم على الأكشاك أو السور المقابل للطريق بدلا من إزالته، وليد قال أيضاً إنه استطاع لقاء رئيس حى الوايلى وأكد له الأخير أن المحافظة ستبحث عن حل ولكن يجب الإزالة فى الموعد المحدد.

------------------------
الخبر : «المنظر مش حضاري».. إزالة أكشاك جامعة عين شمس وطرد أصحابها .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق