المنتخبان الأول و«الأوليمبي» يثيران الانقسام بين المسؤولين عن الرياضة

0 تعليق 68 ارسل طباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

طرح عدد كبير من الجماهير، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، سؤالا عن تواجد المسؤولين عن إدارة الرياضة المصرية، اليوم الخميس، هل في استاد القاهرة لدعم المنتخب الأوليمبى أمام الكاميرون، أم باستاد برج العرب لدعم المنتخب الأول أمام كينيا؟

Sponsored Links

ويرجع الاهتمام بتواجد المسؤولين إلى حالة التفاعل الكبيرة مع صورة تعبير الدكتور أشرف صبحى، وزير الرياضة، وعمرو الجناينى، رئيس اتحاد الكرة، عن فرحتيهما بعد الفوز على غانا في الجولة الثانية للبطولة الإفريقية وضمان التأهل إلى المربع الذهبى.

ومن جانبه قال الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة: كنت أتمنى أن يكون هناك فارق زمنى بين المواجهتين حتى أتمكن من حضور مباراة المنتخب الأوليمبى، وبعدها أتوجه للإسكندرية، ولكن ذلك الأمر مستحيل عمليا، نظرا لضيق الوقت.

وأضاف صبحى: زرت، أمس الأربعاء، في البداية، معسكر المنتخب الأوليمبى لدعمهم قبل مواجهة الكاميرون، أملا في تحقيق الفوز اليوم على الكاميرون والتأهل كأول المجموعة، وهو ما سيكون حافزا معنويا كبيرا قبل مواجهات النصف النهائى، وطالبت اللاعبين بالتحلى بنفس الروح القتالية التي ظهرت أمام غانا، خاصة في الشوط الثانى، أملا في حسم مبكرا. وتابع وزير الرياضة: عقب انتهاء لقائى مع المنتخب الأوليمبى توجهت مباشرة إلى الإسكندرية لزيارة المنتخب الأول، وسعادتى كانت كبيرة بالحالة المعنوية المرتفعة للاعبين، والتى علمت من اللاعبين أن سببها الروح القتالية التي ظهر بها المنتخب الأوليمبى ونجاحه في الفوز وحالة الفرحة الكبيرة، وأكد وزير الرياضة أنه طالب اللاعبين بالتحلى بالروح القتالية التي ظهرت من المنتخب الأوليمبى، وهو ما أيده اللاعبون بالتأكيد على أنه ليس من العيب أن يستفيدوا من تجربة المنتخب الأوليمبى في الريمونتادا، رغم التأخر مرتين وتحقيق الفوز، وهى الروح التي يجب أن تسود كافة المنتخبات، واختتم وزير الرياضة حديثه بالتأكيد على أنه سيكتفي بزيارة منتخب الكبار ليلة المباراة وسيتواجد في مقصورة استاد القاهرة لدعم المنتخب الأوليمبى.

من جانبه أكد عمرو الجناينى، رئيس اتحاد الكرة، أنه الأكثر فرحا وفخرا بالمنتخب الأوليمبى بعد فوزه الغالى على غانا، مؤكدا ثقته في الفوز بالبطولة والتأهل إلى الأوليمبياد كأبطال للقارة وقال: «فرحتى الكبيرة عقب مباراة غانا كانت فرحة مشجع أكثر منها فرحة مسؤول بمنتخب بلده»، وإن انفعالاته جاءت طبيعية مثله مثل ملايين المصريين، وهو ما قد جعل صورته مع وزير الرياضة تنال استحسان الجماهير. وأضاف: أنا في موقف صعب بين دعمى للمنتخب الأول والأوليمبى من الملعب، ولكن نظرا لكونى رئيس اللجنة المنظمة للبطولة الإفريقية فسأتواجد في استاد القاهرة بجسدى، ولكن سيبقى عقلى معلقا بالمنتخب الأول في الإسكندرية، مشيرا إلى أن الدكتور جمال محمد على، نائب رئيس الاتحاد، هو من سيحضر مباراة المنتخب الأول في برج العرب.

------------------------
الخبر : المنتخبان الأول و«الأوليمبي» يثيران الانقسام بين المسؤولين عن الرياضة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق