الارشيف / اخبار عالمية

ساينس مونيتور: مسيحيو العراق يصرون على مقاتلة داعش رغم ضعف آمالهم

Sponsored Links
قالت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية، إن بعض المسيحيين فى شمال العراق اختاروا البقاء فيها وقتال المسلحين، وذكرت الصحيفة أن مقاتلى الميليشيا المسيحية يعرفون أن الآمال المستقبلية الخاصة بهم قليلة فى ظل محاصرتهم من قبل تنظيم داعش، إلا أنهم يريدون أن يقولوا لأبنائهم: "لقد حاربنا".

وذكرت الصحيفة أن التقدم الذى أحرزه المسلحون العام الماضى فى شمال العراق واستيلائهم على جزء من محافظة نينوى، التى تعد موطنا تاريخيا للأقلية الآشورية فى العراق، قد أجبر آلاف المسيحيين على الهرب، والآن فإن بعضهم على الخطوط الأمامية يحاربون من أجل وطنهم.

ونقلت الصحيفة عن قادة أحد الميليشيات المسيحية المحلية والجندى السابق بالقوات الخاصة فى الجيش العراقى أن حمل السلاح مرة أخرى لحماية أرضه لم يكن قرارا صعبا. فقلبه معلق بالمكان وهو يريد القتال، والأجانب يحموننا ولا نستطيع الجلوس والمساعدة وعلينا أن نشاركهم المسئولية.

Sponsored Links

ويقصد بالأجانب هنا قوات البشمركة الكردية التى تقود القتال ضد داعش فى المنطقة إلا أنهم تراجعوا من عدد من المدن المسيحية دون قتال الصيف الماضى، رافضين أن يحمونهم من تقدم داعش.

قد لجأ المسيحيون إلى حمل السلاح لأنهم أرادوا حماية أرضهم، ولأن كثيرا منهم لم يعد يثق بالأكراد للقيام بهذا الأمر، وحتى مع هروب الآلاف من المسيحيين من العراق، مقتنعين بأنهم لن يجدوا الأمان أو المستقبل فى بلادهم، فإن هؤلاء المقاتلين يأملون أن يحتفظوا بمستقبل لهم حتى لو لم يكونوا واثقين من نجاحهم.

------------------------
الخبر : ساينس مونيتور: مسيحيو العراق يصرون على مقاتلة داعش رغم ضعف آمالهم .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى