الارشيف / اخبار عالمية

سفارة الخرطوم بالقاهرة: حقوق الإنسان بالجامعة العربية تناقش تقرير السودان

Sponsored Links
بدأت أمس الاثنين بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أعمال الدورة الثامنة للجنة حقوق الإنسان العربية (لجنة الميثاق) برئاسة الدكتور هادى اليامى رئيس اللجنة، والمخصصة على مدى يومين لمناقشة التقرير الأول لجمهورية السودان حول مدى التزامه بتطبيق أحكام الميثاق العربى لحقوق الإنسان الذى دخل حيّز التنفيذ عام 2008 وأقرته القمة العربية فى تونس 2004، وشارك فى الجلسة أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربى وأحمد عباس الرزم، وكيل وزارة العدل بجمهورية السودان.

وقال الدكتور هادى اليامى فى كلمته أمام أعمال الدورة، إن حرص جمهورية السودان على تقديم تقريرها الأول يعكس حرص الدولة على الوفاء بالتزامها وفقاً للميثاق العربى لحقوق الإنسان، وحرصها أيضا على مواصلة تنفيذه لتعهداته العربية فى مجال تعزيز واحترام حقوق الإنسان، بالرغم من التحديات الهائلة التى تواجهه، وظروف الحصار الاقتصادى والصراعات الداخلية المسلحة.

وأعرب عن تقدير اللجنة للجهود المستمرة التى يبذلها السودان لتحسين حالة حقوق الإنسان ودعم العيش المشترك بين جميع مكونات الشعب السودانى الشقيق.

Sponsored Links

ووجه الشكر لجمهورية السودان وللمجلس الاستشارى لحقوق الإنسان على الفرصة التى تمت إتاحتها للجنة خلال زيارة وفد اللجنة فى شهر أغسطس الماضى، والتى مكنت اللجنة من الاطلاع المعمق على جانب من جهود السودان لتعزيز وحماية حقوق الإنسان فى أراضيها، وساهمت فى تسليط الضوء على جوانب تتصل بشواغل اللجنة.

وأكد اليامى أنه لا سبيل لتقدم الدول العربية من الخليج إلى المحيط إلا عبر تمكين أبناء الوطن العربى من التمتع بممارسة كافة حقوقهم وحرياتهم الأساسية.

وقال اليامى إن لجنة حقوق الإنسان العربية، حرصت منذ تأسيسها على إرساء وتطوير معايير عربية لحماية وتعزيز حقوق الإنسان،مشيرا إلى أنها شهدت الفترة الماضية العمل على تطوير اللجنة للمبادئ الاسترشادية والتوجيهية الخاصة بإعداد التقارير الوطنية للدول، أو من جانب المؤسسات الوطنية أو المنظمات غير الحكومية، كما واصلت اللجنة المضى قدما فى الحوار التفاعلى مع الدول الأطراف لتعزيز وحماية حقوق الإنسان مع تلك الدول، وتواصلت اللجنة مع مختلف الآليات الدولية والإقليمية لتبادل الخبرات.

وقال إن اللجنة تلقت حتى الآن تسعة تقارير من دول أطراف منها ثمانية تقارير أولية وتقرير واحد دورى، وأصدرت اللجنة توصياتها وملاحظاتها على سبعة من تلك التقارير، وتعمل على نشرها على نطاق واسع تنفيذًا لأحكام الميثاق العربى لحقوق الإنسان.

وأضاف قائلا " لقد صادقت أربعة عشر دولة عربية على الميثاق العربى لحقوق الإنسان، وتسعى لجنة الميثاق بشكل متواصل إلى حث الدول العربية الأخرى على التصديق أو الانضمام للميثاق.

وشدد اليامى على أن المنظومة العربية لحقوق الإنسان قد اكتسبت دفعة جديدة باعتماد النظام الأساسى للمحكمة العربية لحقوق الإنسان والتى ترتكز على الميثاق العربى لحقوق الإنسان، أو من خلال تنفيذ غايات الميثاق بتعهد القادة العرب بالعمل على تحقيق إرادة الشعوب العربية فى العيش المشترك، والمضى قدماً فى مسيرة التطوير والتنوير، وترسيخ حقوق المواطنة، وصون الحريات الأساسية والكرامة الإنسانية وحقوق المرأة العربية، وتحقيق التنمية المستدامة والعدالة الاجتماعية وجودة التعليم، وأهمية تلك الأهداف كأدوات رئيسية وفاعلة تصون منظومة الأمن القومى العربى، وتعزز انتماء الإنسان العربى، وفخره بهويته.

وأشاد بالتعاون بين لجنة حقوق الإنسان العربية والبرلمان العربى فى مجالات تعزيز واحترام حقوق الإنسان فى الوطن العربى، وخصوصا فى مجالات تحديث الميثاق العربى لحقوق الإنسان، وحث الدول العربية على المصادقة على الميثاق، وتقديم تقاريرها إلى اللجنة، ومتابعة تنفيذ التوصيات الختامية ولا سيما فى المجال التشريعى مشيرا إلى أن هذا التعاون نموذج يحتذى فى مجالات التعاون العربى المشترك، وهو ما كان ليتم لولا جهود وإصرار رئيس البرلمان أحمد الجروان.

من جانبه، استعرض أحمد عباس الرزم، وكيل وزارة العدل بجمهورية السودان التقرير المقدم من حكومة السودان حول مدى التزام السودان بأحكام الميثاق العربى.

وقال عباس الرزم، إن التقرير يشتمل على الجهود التى قامت بها السودان فى المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ،موضحا أن لجنة حقوق الإنسان العربى قامت فى وقت سابق بزيارة للسودان للاطلاع عن كثب حول مدى التزام حكومة بلاده بأحكام الميثاق وأوضاع حقوق الإنسان فى السودان.

وأكد الرزم، التزام بلاده بأحكام الميثاق العربى لحقوق الإنسان رغم الظروف الصعبة التى يعانى منها السودان من نزاعات مسلحة وحالات فرض حصار جائر من بعض الدول الكبرى بالإضافة إلى الديون الخارجية وإجراءات وعقوبات قسرية من قبل بعض الدول تجاه السودان وهذه الأمور تمثل تحديات كبيرة أمام السودان فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

من جهته، أكد أحمد الجروان رئيس البرلمان العربى أن حرص البرلمان العربى على المشاركة فى هذا الحدث المهم يأتى إيماناً بضرورة تضافر كافة آليات العمل العربى المشترك لحماية حقوق الإنسان، وحرصاً من البرلمان على ذلك.

وقال الجروان فى كلمته أمام أعمال الدورة إن قضايا حقوق الإنسان أصبحت أولى اهتماماتنا فى اللجان المتخصصة والجلسات العامة، مشيرا إلى أن ثمرة هذه الجهود جاءت بتشكيل لجنة فرعية لحقوق الإنسان تجتمع بشكل دورى لمناقشة كافة قضايا حقوق الإنسان فى العالم العربى، وإنه يأتى على رأس هذه الحقوق الحق فى الحياة والحق فى العمل ومحاربة البطالة وتأثيرها على الشباب العربى، ولعل قضية الهجرة وما يعانيه اللاجئون تأتى فى مقدمة هذه القضايا، وهذا ما دعانا لتوجيه أنظار برلمانيى العالم لهذه القضية خلال مشاركتنا فى الدورة 133 للاتحاد البرلمانى الدولى فى شهر أكتوبر المنصرم.

وأضاف الجروان أن هذه الدورة للجنة حقوق الإنسان العربية تمثل فرصة للخروج بتوصيات لمراجعة التشريعات العربية سواء فى إطار جامعة الدول العربية أو ما يناظرها على المستوى الوطنى لحماية المواطن العربى خاصةً من همجية الأعمال الإرهابية والصراعات والاقتتال المدعوم من جهات خارجية تحاول محاولة بائسة للصق هذه الأعمال بالدين الإسلامى الحنيف وهو منها براء.

وقال إننا فى البرلمان العربى ندعو جميع الأطراف للعمل من أجل وقف المخططات الرامية لزعزعة وتفكيك الأمة العربية وإشعال فتنة الصراعات والنزاعات، ولعل السودان مثل كثير من الأقطار العربية عانى من هذه الصراعات على مدار العقدين المنصرمين مما أثر على خطط التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأضاف الجروان أن حرص جمهورية السودان على تقديم تقريرها الأول لحالة حقوق الإنسان فى غضون هذه الظروف الصعبة التى عانت منها البلاد محل تقدير ودليل على التزامها بتفعيل الميثاق العربى لحقوق الإنسان.

وقال الجروان إنه خلال متابعتنا للانتخابات السودانية الأخيرة والتى شارك البرلمان العربى فى متابعتها، حيث لاحظنا تطوراً فى الوعى والثقافة السياسية للمواطن السودانى، وقد كشفت متابعتنا لهذه الانتخابات تصاعد نسبة تمثيل المرأة فى البرلمان السوادنى فى مؤشر هام لحقوق المرأة السياسية، وإنه تفعيلاً لذلك يحرص البرلمان على التنسيق مع لجنة حقوق الإنسان العربية لمزيد من التعريف بالميثاق العربى لحقوق الإنسان من خلال ورشة عمل لأعضاء البرلمان العربى خلال جلسة البرلمان العربى القادمة.

شارك فى المناقشات أعضاء اللجنة العربية لحقوق الإنسان بمداخلات لإثراء التقرير بهدف التوصل إلى توصيات وملاحظات لرفعها فى ختام الاجتماع.

------------------------
الخبر : سفارة الخرطوم بالقاهرة: حقوق الإنسان بالجامعة العربية تناقش تقرير السودان .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى