خطر " داعش " وصل إلى إيطاليا

0 تعليق 152 ارسل طباعة تبليغ

كتب _ أكمل النشار

 

Sponsored Links

ومازال خطر مايسمى بالدولة الاسلامية ينتقل من بلد الى بلد ومكان الى مكان ، واليوم  تمكنت السلطات  الليبية من كشف وثائق تم  الاستحواذ عليها بعد أن سيطرت على مقر كان يستعمله تنظيم داعش  في مدينة سرت،  وأكدت هذه الوثائق وجود شبكة للتنظيم الارهابى  بميلانو مرتبطة بـ"داعش".

وذكرت السلطات الليبية  إن المتشددين الذين يتخذون من إيطاليا مقرا لهم، مقربون من أبو نسيم (47 عاما) تونسي الجنسية، عاش في إيطاليا لأكثر من 20عاما وكان قد قاتل في أفغانستان وسوريا، قبل أن يصبح قائدا في ليبيا.

وجاءت هذه التقارير مع تزايد المخاوف من أن المقاتلين الذين هربوا من مدينة سرت تمكنوا من عبور البحر المتوسط ​​على متن قوارب المهاجرين، مع تزايد القلق من "الذئاب المنفردة" التي يمكن أن تنفذ هجمات على الأراضي الإيطالية.

وقد وُضعت الأجهزة الأمنية الإيطالية في حالة تأهب قصوى لموسم الذروة. كما شدد وزير الداخلية، أنجلينو ألفانو، على طرد كل  المتعاطفين مع "الجهاديين" المشتبه بهم.

0 تعليق