أبطال في مواجهة «كورونا».. «صبحي» يتحدى المرض ويواصل مذاكرته داخل «عزل قها»

0 تعليق 56 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

رغم قسوة المرض، يسطر بعض مصابي فيروس المستجد قصص بطولية داخل مستشفيات العزل في المحافظات، أحد هؤلاء الأبطال هو مصطفى صبحي أبوجبل، ابن قرية كفر الدير مركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية.

Sponsored Links

أصيب مصطفى صبحي بفيروس كورونا هو وكل أسرته: والده وأخته وخاله وجدته وابن عمه وزوجه عمه، وتوفي والده متأثرا بالمرض داخل مستشفى الحميات قبل نقله للعزل، وتم نقل الأسرة لمستشفى عزل قها لتلقي الرعاية الكاملة.

مصطفى صبحي طالب بالصف الثالث الثانوي، وكان لافتا للنظر بمعنوياته العالية واهتمامه بدراسته حتى وقت المحنة، حيث لم يثنه المرض عن المذاكرة، باعثًا برسالة «نحن أقوى من المرض، وسننتصر عليه، والمستقبل لنا بإذن الله».

مصطفى تعافى من المرض وخرج من مستشفى العزل، ويستعد الآن لامتحانات ، وكتبت إدارة المستشفى على صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك» تثمن قصة كفاح مصطفى.

وقالت إدارة المستشفى: «كل المرضى الأبطال عندنا، مش هننساكم حتى بعد شفاءكم ودايما في بالنا وبندعيلكم بالتوفيق، وكلنا بندعيلك يا مصطفى، شد حيلك يا بطل، #فيها_حاجة_حلوة».

يذكر أن عدد المتعافين من الفيروس بمستشفى العزل في قها تجاوز 215 حالة، تلقت العلاج وأكدت التحاليل الطبية تعافيهم من المرض.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    15,003

  • تعافي

    4,217

  • وفيات

    696

------------------------
الخبر : أبطال في مواجهة «كورونا».. «صبحي» يتحدى المرض ويواصل مذاكرته داخل «عزل قها» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق