العيسى: منهج رابطة العالم الإسلامي قائم على الدعوة باستمرار للالتزام بالدساتير

0 تعليق 49 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

منح الرئيس عبدالفتاح السيسى، خلال الاحتفالية بذكرى المولد النبوى الشريف، أمس الأول، عدة شخصيات من مصر والعالم الإسلامى وسام العلوم والفنون من الدرجة الأولى، على رأسهم الدكتور محمد العيسى، أمين عام رابطة العالم الإسلامى، تتويجًا للدور الذي قام به في نشر الإسلام الوسطى وصحيح الدين وتصحيح صورة الإسلام وكذلك لجهوده في تعزيز قيم «الوسطيّة» و«التعايش» و«السلام» في مواجهة الفكر المتطرف.

Sponsored Links

وطبقًا للسيرة الذاتية لـ«عيسي»، فهو حاصل على درجة البكالوريوس في الفقه الإسلامى المقارن، ودرجتى الماجستير والدكتوراة في الدراسات القضائية المقارنة، ودراسات في القانون العام- القانون الدستورى، وعُيّن في 2016 أمينًا عامًا لرابطة العالم الإسلامي ورئيسًا للهيئة العالميّة للعلماء المسلمين، كما عين في العام ذاته عضوًا بهيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية، ومن كلماته التي توضح نهجه في نشر صحيح الدين والإسلام الوسطى «ما أحسن أن يكون الأخ قريبًا من أخيه حَسَنَ الظن به، يُبادره بقبول عُذره وتفهُّم سُنة الله في الاختلاف والتعدد مع تِبْيَان ما يراه حقًا وصوابًا بالحكمة والموعظة الحسنة، دون استعداء ولا استعلاء ولا تشهير، فضلًا عن مجازفات التكفير ونحوه».

والتقى «العيسى»، خلال جولة حالية في أمريكا، بعضو الكونجرس الأمريكى، النائب جون كورتيس، وجرى استعراض عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وأشاد الأخير بالدور المهم الذي يتولاه أمين عام رابطة العالم الإسلامى نحو تعزيز الروابط بين الأمم والشعوب، كما ثمّن جهود الرابطة في معالجة خطاب التطرف، كما ثمّنت عضو الكونجرس، النائبة ديبى دنجل- خلال لقاء آخر معه في واشنطن- جهوده في تشجيع الأقليات الدينية على الانسجام في مجتمعاتها، مؤكدةً استفادتها من هذه الجهود في ولايتها «ميتشجان» التي تضم أكبر جالية إسلامية في الولايات المتحدة، ورد «العيسي» بقوله: «منهج رابطة العالم الإسلامى هو الدعوة باستمرار للمسلمين ولجميع الأقليات بالالتزام بدساتير بلدانهم وقوانينها، وعدم تلقى الفتاوى الدينية من جهات خارجية لا علاقة لها بظرفيتها المكانية».

واجتمع «العيسي» كذلك بقس مجلس الشيوخ الأمريكى، بارى بلاك، واستعرض معه سبل ترسيخ الوئام الدينى والوطنى في المجتمعات ذات التنوع الدينى والإثنى، وضرورة التنسيق بين المؤسسات الدينية في العالم من أجل بث روح التسامح والمحبة بين أفراد المجتمع الإنسانى، علاوة على استضافته من قِبَل المجلس الوطنى للعلاقات العربية الأمريكية، إذ دار حوار مفتوح بحضور عدد من السياسيين والمفكرين والإعلاميين والقيادات الدينية، أشار خلاله إلى أهمية التواصل والحوار بين أتباع الأديان والثقافات لتعزيز التفاهم والتعاون بينها في نطاق المشتركات المتعددة التي تجمع أخوتها الإنسانية ولدعم تلاحم المجتمعات، ولاسيما ذات التنوع.

وأجاب «العيسى» عن أسئلة الحضور من الباحثين والأكاديميين؛ عارضًا نشاطات الرابطة في تعزيز السلم والوئام العالمى؛ كاشفًا حقيقة بعض الأطروحات السلبية ومستوى الوهم والتداخل وخطأ التفسير فيها، وفى نهاية الحوار تم منحَه «وسام المجلس» ليكون بحسب إعلان رئيسه، جون ديوك، أول خبير دولى ينال هذا الوسام لجهوده الدولية المقدرة باسم رابطة العالم الإسلامى.

------------------------
الخبر : العيسى: منهج رابطة العالم الإسلامي قائم على الدعوة باستمرار للالتزام بالدساتير .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق