المحكوم عليهما في قضية «الطفل يوسف» يتقدمان بمعارضة الحكم

0 تعليق 15 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت مصادر أمنية وقضائية مسؤولة، إن المتهمين ضابط الشرطة السابق، ونجل برلماني سابق، بقتل الطفل «يوسف العربي»، ٧ سنوات، بمدينة السادس من أكتوبر، والصادر بحقهما قبل يومين قرارا من محكمة الجنايات بتأييد سجنهم ٧ سنوات، تقدم دفاعهما إلى نيابة أكتوبر بمعارضة على الحكم الصادر غيابيا، ليتم إعادة محاكمتهما.

Sponsored Links

وأضافت المصادر في تصريحات لـ«المصري اليوم»، الأربعاء، أن المتهمين سلمها نفسيهما لأجهزة الأمن عقب صدور الحكم القضائي،الإثنين الماضي، وتم إيداع هما بسجن قوات الأمن المركزي بالطريق الصحراوي بمدينة السادس من أكتوبر.

كان أحالت النيابة في القضية 4 متهمين بينهم عبدالتواب، نقيب شرطة سابق، ونجل عضو بالبرلمان تمت إحالتهما غيابيا للمحاكمة حيث أيدت محكمة الجنايات الاثنين الماضي حكما على المتهمين الهاربين بالسجن ٧ سنوات.

كانت نيابة أكتوبر الكلية بإشراف المستشار مدحت مكي المحامي العام الأول لنيابات أكتوبر، إحالة 4 متهمين بينهم اثنان محبوسان واثنان هاربان.

وكشفت تحقيقات النيابة عن أن من بين المتهمين في القضية ضابط هارب ونجل عضو بمجلس النواب وأن الرصاصة التي أصابت الطفل يوسف، انطلقت من أحد الأفراح المقامة بالقرب من مكان إصابته، وأن الفرح شهد إطلاق نار بشكل عشوائي من المتهمين الذين ألقي القبض على اثنين منهم.

------------------------
الخبر : المحكوم عليهما في قضية «الطفل يوسف» يتقدمان بمعارضة الحكم .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق