رايات النصر والمقاومة ترفرف بسماء حلب، وأسقطت المؤآمرة!

0 تعليق 172 ارسل طباعة تبليغ

"); ga('send', 'event', 'JW Player News Detail setup Error', 'Errors', event.message); ga('send', 'event', 'JW Player News Detail setup Error Solved', 'Errors', 'JW Player setup Error Solved by Changing to link - error: ' + event.message); }); jwplayer().on('error', function (event) { ga('send', 'event', 'JW Player News Detail common Error', 'Errors', event.message); $('.playercontainer').addClass("notsupport"); $('.playercontainer').html("

"); ga('send', 'event', 'JW Player News Detail common Error Solved', 'Errors', 'JW Player common Error Solved by Changing to link - error: ' + event.message); }); $(function () { $(document).click('.playercontainer', function (e) { if (e.shiftKey) { var link = document.createElement('a'); link.href = $('#jwplayerposter').attr('value').toString().split('/news/image/855x495/').join('/news/image/original/').split('/uploads/855x495/').join('/uploads/org/').split('https://service.alalamtv.net/videothumb/index.php?f=').join(''); link.download = 'download.jpg'; document.body.appendChild(link); link.click(); link.remove(); } }); });

Sponsored Links

العالم - سوريا

واكد المشاركون على وقوفهم الى جانبِ الجيش السوري في معاركِه ضد الجماعاتِ الارهابية. واضافوا أن تضحياتِ الجيش والمدنيين كان لها الفضلُ في هذا الانتصار. مشددين على أن صمود الشعب السوري اسقط المؤامرة عليه.

هذا المبنى المقر الرئيسي لوزارة الخارجية الروسية شهد مباحثات بين الوفدين التركي والروسي لمناقشةِ الوضع في منطقة خفض التصعيد شماليَ سوريا.

وقال الوفدُ التركي إنه من الضروري خفضُ التوترِ على الأرض. واضاف أنه اَبلغَ الجانبَ الروسي بان على الجيش السوري الانسحاب الى حدود اتفاق سوتشي والا فان التحضيراتِ العسكريةَ اللازمة من اجلِ اعادته قد تمّتْ.

فيما قال وزيرُ الخارجية التركي مولود تشاويش اوغلو، إنْ لم يتمَّ التوصلُ الى نتائجَ من مباحثات موسكو فمن الممكن أنْ يكون هناك لقاءٌ على مستوى الرؤساء.

وفي هذه الاثناء دخل رتل عسكري تركي من الحدود إلى محافظة إدلب يضم 80 آلية بينها دبابات وراجمات صواريخ لينضم إلى أرتال عسكرية أخرى يتوالى انتشارها في المنطقة منذ عدة أيام.

اما الشارع التركي بدأ يتململ من سياسة انقرة في سوريا. وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليتشدار أوغلو، ان الرئيس رجب طيب ينتهج سياسات فاشلة وخطيرة في سورية.

واضاف ان أردوغان أثبت بسياساته في سورية أنه اداة بيد القوى الخارجية التي استخدمته في مشاريعها الخاصة بالمنطقة.

رئيسةُ المفوضية العليا لحقوقِ الإنسان التابعة للاممِ المتحدة ميشيل باشليه، دعت إلى ممرّاتٍ إنسانية في شمالِ غربِ سورية. وطالبتْ جميعَ الاطراف بالسماحِ للمدنيين بالعبورِ من الممراتِ الانسانية.

هذا وفتحتْ الدولة السورية معبرين في منطقتي ميزناز بريف حلب الغربي ومجيرز غرب مدينة سراقب بإدلب لتأمين المدنيين الراغبين بالخروج. لتنضم للعديد من المعابرِ الانسانية التي فتحتها الدولة، اِلا أنّ الجماعاتِ الارهابية منعتْ المدنيين من الخروجِ من المناطق التي تحتلُها نحو مناطقِ الدولة السورية، بهدفِ استخدامِهم كدروعٍ بشرية.

------------------------
الخبر : رايات النصر والمقاومة ترفرف بسماء حلب، وأسقطت المؤآمرة! .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : قناة العالم - سوريا

0 تعليق