الارشيف / الرياضة

أتالانتا يتلاعب بالميلان ويوقف انتصاراته

Sponsored Links

 

أوقف فريق أتلانتا قطار انتصارات إيه سي ميلان بعدما تعادل معه سلبياً في المباراة التي أقيمت على ملعب سانسيرو معقل الروسونيري ضمن مباريات الجولة الـ12 من الدوري الإيطالي الممتاز.

Sponsored Links

الضويف ظهروا بشكل أفضل كثيراً، وتلاعبوا بالميلان وكادوا أن يحرزوا أكثر من هدف لولا غياب التوفيق وتألق حارس مرمى الميلان.

وعلى الجانب الأخر ظهر الميلان بعيداَ عن مستواه الذي ظهر به الفترة الأخيرة، حيث تباعدت خطوطه وظل كارلوس باكا مهاجم الفريق معزولاً عن الملعب ولم تنجح محاولاته الفردية من صناعة الفارق، وظهرت أكثر سلبية في أداء الميلان الإعتماد على الكرات الطولية عبر قائدهم مونتيليفو.

ظهر على اليلان افتقاده لمركز صناعة اللعب مع غياب العديد من اللاعبين مثل بونافينتورا وبالوتيللي ومينيز وعدم مشاركة سوسو على الإطلاق، بالإضافة إلى أخطاء دفاعية قاتلة من فيليب ميكسيس جعلت أتلانتا يكتسب ثقة زائدة في الملعب أهدته السطيرة تماماً على منتصف الملعب.

ومع نهاية الشوط الأول وفي أول فرصة خطيرة حقيقية حول كارلوس باكا عرضية لوكا أنتونيللي برأسه نحو المرمى لكن حارس المرمى ماركو سبورتيلو تألق وأخرج الكرة من على خط المرمى لينتهي الشوط الاول بالتعادل.

ومع بداية الشوط الثاني فضل المدير الفني الصربي سينسيا ميهايلوفيتش إخراج ماتيا دي تشيلو الحاصل على إنذار خوفاً عليه من الحصول على الثاني، وإشراك كالابريا الذي تألق في الشوط الثاني، لكن الشوط الثاني بالكامل ظهر تألق لافت للنظر من جانب فريق أتالانتا الذي استحوذ على الملعب بالكامل بفضل جهود جوميز الذي صال وجال في أرجاء السان سيرو وشكل تهديداً حقيقياً على دفاعات الروسونيري.

ولعل المكسب الحقيقي من مباراة اليوم كان حارس المرمى جيانلويجي دوناروما ذو الـ16 عام، الذي أنقذ مرماه من أكثر من فرصة حقيقية ليكتسب ثقة كبيرة، كان أبرزها تسديدتي موراليس في الدقيقتين 60 و69 ، الاولى كانت في الزاوية الضيقة أخرجها الحارس إلى ركنية، والثانية سددها لاعب أتالانتا من داخل منطقة الجزاء تألق الحارس الشاب وأخرجها.

تغييرات ميهايلوفيتش لم تسفر عن جديد ، حيث أخرج كوتشكا المجتهد وأشرك لويس أدريانو، وأخرج نيانج وأشرك هوندا، لتمنح تغييراته أفضلية للمنافس في منطقة وسط الميدان.

سيطرة الضيوف استمرت، واستمرت خطورته على مرمى الميلان، لينتزع لويز أدريانو أهات جماهير الميلان برأسية قوية في الدقيقة 79 أخرجها مدافع أتلانتا من خط المرمى، ليستمر اللعب ويشن الميلان هجمة مرتدة في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع يلعبها بولي المواجهه للمرمى سيئة إلى تشيرشي بجواره، لكن الاخير يتمكن من اللحاق بها قبل حارس أتلانتا ليرواغه ويسدد الكرة في الشباك من الخارج لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

التعادل منح الميلان نقطة ليصبح في المركز الخامس مؤقتاً برصيد 20 نقطة، بينما ارتفع رصيد أتالانتا إلى 18 نقطة ليصبح في المركز السابع مؤقتاً أيضاً.

 

------------------------
الخبر : أتالانتا يتلاعب بالميلان ويوقف انتصاراته .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق محافظات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا