الارشيف / الرياضة

فضائح الفيفا: 16 متهما جديدا بينهم مسؤولون كبار

Sponsored Links

 

اعلن القضاء الاميركي اليوم الخميس ان هناك 16 متهما جديدا بينهم مسؤولون كبار سابقون وحاليون في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) متورطون بالفساد الذي يضرب المنظمة الكروية الاهم في العالم.

Sponsored Links

وقالت لوريتا لينش المدعي العام الاميركي اليوم الخميس في مؤتمر صحافي بواشنطن "كل واحد من الاشخاص ال16 الجدد متهم بالابتزاز المنظم وغيره من الجرائم المرتبطة بانتهاكات ارتكبت في ممارسة مهامه على مدى فترة طويلة".

واعتقلت الشرطة السويسرية بناء على طلب الولايات المتحدة عضوي اللجنة التنفيذية في الفيفا، البارغوياني خوان انخل نابوت رئيس اتحاد اميركا الجنوبية والهندوراسي الفريدو هاويت بانيغاس رئيس اتحاد الكونكاكاف بالوكالة (اميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي)، فجر اليوم بزيوريخ قبيل مشاركتهما في اجتماع لدراسة اقتراحات لجنة الاصلاحات.

واعلنت لينش ايضا ان ثمانية متهمين اعترفوا بالذنب في فضائح الفساد بقولها "ان ثمانية متهمين اضافيين اقروا بالذنب، لقد اعترفوا بمسؤوليتهم وبجرائمهم الجنائية".

واشارت الى هؤلاء الاشخاص الثمانية يتوزعون بين من تم اتهامه في وقت سابق من العام الحالي وبين من اعتقل اليوم الخميس، مؤكدة ان خمسة منهم ليسوا ضمن اللائحة الاولى التي وجهت اليها الاتهامات من قبل السلطات الاميركية قبل ستة اشهر.

واضافت لينش "ان حجم الفساد المزعوم غير معقول"، مؤكدة "يجب ان تكون الرسالة في هذا الاعلان واضحة لكل فرد مذنب ما يزال في الظل أملا في الهروب من التحقيق الجاري، فلن يتمكن من الافلات".

ومن بين المتهمين ايضا رئيس الاتحاد البرازيلي ونائب رئيس الفيفا سابقا ريكاردو تيكسييرا.

وتولى تيكسييرا رئاسة الاتحاد البرازيلي لمدة 23 عاما حتى استقالته عام 2012، وقد فتح الفيفا اجراء داخليا بحقه في اكتوبر الماضي مع ستة اشخاص آخرين.

ويتهم تيكسييرا بالرشوة وتبييض الاموال بين 2009 و2012.

يذكر ان جوزيه ماريا مارين الذي خلف تيكسييرا في رئاسة الاتحاد البرازيلي كان من ضمن المسؤولين الذين اعتقلتهم الشرطة السويسرية في 27 مايو الماضي قبل يومين انتخابات رئاسة الفيفا.

وقد سلمت السلطات السويسرية مارين الى الولايات المتحدة في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وقامت السلطات السويسرية اواخر مايو وبطلب من القضاء الاميركي باعتقال سبعة مسؤولين في الفيفا عشية الانتخابات الرئاسية ايضا مطلقة الشرارة لعاصفة هزت اركان الفيفا على مدى الاشهر الاخيرة.

وحصلت الانتخابات في موعدها وتحديدا بعد يومين من موجة الاعتقالات الاولى وحسمها السويسري جوزيف بلاتر في مصلحته على حساب الاردني الامير علي بن الحسين قبل ان يضطر الى الاستقالة من منصبه بعد 4 ايام فقط تحت وطأة الفضائح المتتالية.

وحددت اللجنة التنفيذية الجديدة للفيفا 26 فبراير المقبل موعدا للجمعية العمومية غير العادية لانتخاب رئيس جديد خلفا لبلاتر.

ودخل الاتحاد الدولي في الفوضى الشاملة بعد ان انهار الهيكل على أهم رموزه بايقاف رئيسه المستقيل بلاتر والفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي والذي كان ينظر له كأبرز المرشحين لخلافته بعد اتهامه بالحصول في عام 2011 على مليوني فرنك سويسري من الفيفا مقابل اعمال استشارية قام بها بين 1999 و2002.

كما تشتبه وزارة العدل السويسرية بأن بلاتر وقع "عقدا (لمنح حقوق نقل مونديالي 2010 و2014) ليس في مصلحة الفيفا" مع الاتحاد الكاريبي للعبة عندما كان الترينيدادي جاك وارنر رئيسا له".

وقررت لجنة الاخلاق ايضا في فيفا ايقاف الكوري الجنوبي مونغ-جوون تشونغ ست سنوات، والفرنسي جيروم فالك الامين العام السابق للفيفا لمدة 90 يوما ايضا، ليتواصل بالتالي مسلسل فضائح الفساد الذي يزلزل الفيفا.

------------------------
الخبر : فضائح الفيفا: 16 متهما جديدا بينهم مسؤولون كبار .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق محافظات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا