الارشيف / أخبار مصر

القوائم الخاسرة لـ«الشروق»: المجلس المقبل تشكل بالمال السياسى وليس بإرادة الشعب

Sponsored Links

«النور»: الانتخابات الحالية ليست مقياسا للشعبية لأن 80% من المصريين قاطعوها وتمت «شيطنة» مرشحينا..

الجبهة المصرية: الخسارة لم تكن مفاجئة وفشلنا فى قراءة المشهد السياسى

Sponsored Links

 

تباينت ردود أفعال القوائم الانتخابية الخاسرة فى المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية، ففى الوقت الذى أكدت فيه قائمة حزب النور أن مرشحيها تم «شيطنتهم» من قبل القوائم المنافسة، قالت قائمة الجبهة المصرية والاستقلال المعروفة إعلاميا بقائمة «مصر»، إن سبب خسارتها يرجع لفشلها فى قراءة المشهد السياسى، مؤكدين أن النتائج كانت متوقعة.


من جانبه قال مساعد رئيس حزب النور شعبان عبدالعليم، إن المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية شهدت نفس تجاوزات المرحلة الأولى، حيث استخدم غالبية المرشحين المال السياسى لشراء أصوات الناخبين بشكل فج، مضيفا: «الدولة مسئولة عن حماية الدستور بتوفير فرض متكافئة بين المرشحين، ولم تقف ضد هؤلاء المرشحين الذين استخدموا المال الإجرامى».


ووصف لـ«الشروق» الخطاب السياسى لبعض المرشحين بأنه متخلف، وأن المال السياسى هو الذى تقدم وحسم المعركة الانتخابية، مشيرا إلى أن الجمهور العام محبط من العملية الانتخابية وليس الشباب فقط، وهذا أدى إلى عزوفهم عن صندوق الانتخابات، لافتا إلى أن المجلس المقبل سيكون بلا معارضة ولن يوجد به توازن بين القوى السياسية، لأنه جاء بالمال السياسى وليس بإرادة الشعب.


وتابع عبدالعليم: «قائمة فى حب مصر اكتسحت القوائم الانتخابية بنسب خيالية، لأن القائمين عليها أوهموا الناخبين بأنها قائمة الدولة والرئيس، وهو برىء من ذلك»، مشيرا إلى أنه فى ظل الهجوم الشرس على حزب النور و«شيطنة» مرشحيه قبل بدء الانتخابات واتهامهم بأنهم يتبعون فكر تنظيم«داعش»، فقد حصل الحزب على أصوات جيدة فى القوائم.


وأكد أن الانتخابات البرلمانية الحالية ليست مقياسا لشعبية مرشح أو حزب سياسى، لأن نحو 80% من الشعب المصرى قاطعوا الانتخابات، و20% الذين ذهبوا إلى الصندوق، وغالبيتهم تأثروا بالمال السياسى.


من جانبه، قال القيادى بائتلاف الجبهة المصرية خالد العوامى، إن خسارة قائمة «مصر» التى شكلها (تيار الاستقلال، والجبهة المصرية) كانت متوقعة فى ظل الخلافات التى وقعت قبل أيام من إجراء الانتخابات المرحلة الثانية، وأضاف: «الجبهة المصرية لم تدعم القائمة فى المرحلة الثانية، بعد القرار الذى اتخذه المجلس الرئاسى بالانسحاب وإنهاء التحالف مع تيار الاستقلال».


وأوضح العوامى أن ما فعله التيار قبل الانتخابات يعتبر نوعا من العبث، متهما إياهم بأنهم لا يجيدون قراءة المشهد السياسى وهذا ما تسبب فى هزيمتهم، مشيرا إلى أن هناك اجتماعا لائتلاف المجلس لمناقشة آخر القرارات والأمور الخاصة بالائتلاف خلال الفترة المقبلة.

------------------------
الخبر : القوائم الخاسرة لـ«الشروق»: المجلس المقبل تشكل بالمال السياسى وليس بإرادة الشعب .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا