الارشيف / سيارات

اخر اخبار السيارات هارولد يكسب قوت يومه من رسومات السيارات المذهلة

لندن ـ ماريا طبراني

يقول بول ستيلي، محرر السيارات بصحيفة التلغراف البريطانية "مثل الكثير من الأطفال ،نشأت محبًا للسيارات، وكان معي دائمًا صورًا للسيارات الكلاسيكية، وعندما كنت في الثانية عشرة من عمري ، اشتريت صورة من متجر محلي لأحد السيارات المفضلة ،  وهي سيارة فيراري 250 جي تي لوسو, كنت انفق أموالي دائمًا على طباعة الصور 6 × 8 بوصات المرسومة بشكل جميل لدرجة أنني كنت اشتري الكثير لأعلقه في غرفتي، الصورة شبه الحقيقية ، بل أفضل من أي صورة يمكن ان تلتقطها الكاميرا".

ويكتب: تقدمت بسرعة لأربعة عقود ، وفي عام 2015 انتقلت للعيش والعمل في لوس أنغلوس وفي أحد الأيام ، تجولت حول شاطئ فينيسيا ، وأقمت صداقة مع جار أكبر سنًا، وهو زميل بريطاني سابق اسمه هارولد.عندما تعرفت عليه قال لي إنه يحب أن يرسم السيارات ، وأطلعني على كتاب يعرض بعض من رسوماته.تحت عنوان An Artfull Life ، تم كتابة المقدمة من قبل المصمم الصناعي وفنان المفهوم التقليدي "سيد ميد" وقد اشتهر بتصميماته لأفلام الخيال العلمي مثل Blade Runner و Aliens و Tron ووصفت الصور الواردة في الكتاب بأنها "تفوق بكثير التصوير الفوتوغرافي".

Sponsored Links

كان على الفور واضح ما يعنيه ميد فقد أظهر غلاف الكتاب سيارة مرسيدس 300SL مفصّلة، تم عرضها في هيكلها الأسود اللامع ، وقد امتلأت الصفحات بتصوير مذهل لسيارات عتيقة الطراز - أمثال بوغاتي التي لا تقدر بثمن ، وجورج باريش (خالق الباتوبيلي الأصلي)وسيارات مرسيدس ومجموعة كلاسيكية أخرى.من بينها صورة كنت أعرفها جيدًا، والتي فجرت المفاجأة لي بأن هارولد هو الفنان الذي رسم "فيراري" التي كنت احبها منذ الطفولة.

أعرف الآن أن هارولد كليوورث هو واحد من الأسماء العظيمة في فن السيارات ، وهو رسام عرضت لوحاته في متحف بيترسون للسيارات الشهير في لوس أنغلوس ، وأنشأ ملصقات لمكاتب بيبل بيتش كونكورس ومزادات باريت جاكسون المرموقة. وقد كلفت المجلات التي لا تعد ولا تحصى أعماله ، وتزين قطعه المرائب الخاصة بالمجمّعات  ووكالات بيع السيارات وغرف نوم طلاب المدارس في جميع أنحاء العالم ويُعد مقدم برامج التلفزيون الأميركي وعشاق السيارات جاي لينو من كبار المعجبين به.

ولد هارولد في لانكشاير ، ويعزف عن شغفه بالسيارات لتربيته في الشمال الصناعي ، ولوالده ، سائق الحافلة الذي كان يحب العمل مع المحركات. لكن رحلته ليصبح ما تم وصفه بأنه "رسام السيارات المبهر"،

يقول هارولد عنها :"لم تكن أبدًا جزءً من أي خطة كبرى". فبعد تخرجه من كلية مانشستر للفنون ، انتقل هارولد إلى لندن وعمل في سجلات ديكا لتصميم أغلفة الألبوم لفرق "The Rolling Stones" و "The Who" ، ثم أمضى خمس سنوات كرسام في مجلة "Woman’s Own".

وفي غضون أشهر ، أصبح متجر في شارع هايت ستريت في سان فرانسيسكو منزله ومعرضه. ويتذكر قائلاً: "أردت أن أصبح رسامًا لكن لم يكن لدي أي فكرة عن موضوعي". مضيفا: "أتذكر الذهاب إلى معرض إيرل كورت للسيارات في عام 1959 ، وبين سيارات رولز رويس وبنتلي كانت سيارة سيلفرادو من طراز كاديلاك الدوراد يكشف عنها عام 1959..بدا الأمر كشيء من كوكب آخر.أعتقد أن إنجلترا شعرت بالفزع من الذوق السيئ ، لكني وقعت سرًا في حبها"."بعد سنوات عندما رأيت واحدة في سان فرانسيسكو ، وردية ، كان علي أن أرسمها.لم اكن اعرف انني سأقع في حب رسم السيارات".

في غضون عامين كان هارولد يكسب  قوت عيشه من المطبوعات ورسومات السيارات المذهلة. لقد وجد مكالمته شغه الحقيقي ولم يعد متخبطا مرة أخرى

egypttoday
egypttoday

------------------------
الخبر : اخر اخبار السيارات هارولد يكسب قوت يومه من رسومات السيارات المذهلة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : مصر اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى