الارشيف / مقالات

محمد عباس يكتب: مصر ارث وميراث حب

فى قلب كل مصرى وعربى وافريقى ): .. يفنى الانسان فى مصر وفى كل مكان وتظل كلمات القادة العرب والشعوب العربية وقادة مصر وحتى من احتلوا مصر واستعمروها ومدى حبهم وعشقهم لمصر ..مهبط الاديان ..ومقبرة الغزاة ..ورمز العزة والسلام ..وبلد الامن والامان
.

من ليس له ماضى فليس له حاضر وتاتى كلمات المغفور له باذن الله جلالة الملك عبد الله ملك المملكة السعودية ابان ثورة 25يناير 2011 وبكاءه على ما يستهدفها من مخططات للنيل من تماسك شعبها ووحدتها وامنها واستقرارها ولنراجع اقوال القادة العرب عن مصر وجاءت الافعال مرتبطة بالاقوال وتضافرت جهود العرب لانقاذ مصر من مخطط الذل والتجويع ومصر لاتنسى مواقف اشقاءها العرب ولان الصديق وقت الضيق ويتجلى معدنه وقت الشدة .

Sponsored Links

اظهرت الدول الشقيقة مبدأ الايثار وتقديم كل شئ لمصر الشقيقة تنفيذا وحبا للوصية السابقة للاجداد لقادة وزعماء العرب وستظل مصر قلب افريقيا وقلب العروبة وحفظها الله وانزل عليها الامن والسكينة والسلام واذا اردت ان تحب مصر ارحل الى اوربا او امريكا والغرب لتعرف الفرق بين مصر والغرب اما اذا اردت ان تعشق مصر فعليك بالدول العربية -دول الشرق- الشقيقة فمصر باقية وجميعنا زائلون فمصر كل شئ ولا فرق بين مصر والدول الشقيقة فقد امتزجت دماءنا وانسابنا وعراقتنا وجذورنا التاريخية وأبداً لن تستطيع قوى الشر زرع الفتن الطائفية والمذهبية بغرض القضاء على الاسلام وفرض الهيمنة وسياسة الامر الواقع فمصر بقيادة الرئيس المصرى قتلت الاحلام الاستعمارية والمخططات وصارت بقوة لاستعادة اى شئ قد يعكر صفو العلاقات وعادت لمصر مكانتها وريادتها ونسير الان بخطئ ثابتة مع اشقائنا العرب واتحدنا بالامس فى حرب اكتوبر والان نتحد فى حرب الوجود والتعمير واتحادنا قوة عاشت المملكة العربية السعودية قيادة وشعبا وجميع القادة الاشقاء العرب وتحيا مصر رغم انف الفتن ..تحيا مصر قوية بقادة وتلاحم الاشقاء العرب ..تحيا مصر قوية بتضحيات ودماء شهداء ابطالنا جيش وشرطة وقضاء ....

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى