الارشيف / ثقافة وأدب

تمثال عباس محمود العقاد.. من إبداع فاروق إبراهيم لتشويه موظفى المحليات

Sponsored Links
تمثال العقاد المشوه الذى أثار ضجة فى اليومين الماضيين وظننا فى البداية أنه تم تصميمه بهذه الطريقة البشعة لأن لفظة "ترميم" التى استخدمها المسئولون لم نكن نتخيل أنها تصنع ذلك فى تمثال قام به الفنان الكبير فاروق إبراهيم فى تسعينيات القرن الماضى.

التمثال قبل الترميم

والنحات فاروق إبراهيم من مواليد القاهرة فى 27 يوليو 1937، وتوفى فى 19 يونيو 2010، وحصل على بكالوريوس كلية الفنون الجميلة قسم النحت، وماجيستير فى فن النحت من كلية فنون جميلة، ودكتواره فن النحت من أكاديمية سان فرناندو بمدريد.

Sponsored Links

وكان محافظ أسوان فى التسعينيات صلاح مصباح كلف فاروق إبراهيم لعمل تمثال ليوضع على مقبرة العقاد 1991 وتم فعلا، وبعدها فى عام 97 رمم التمثال عن طريق الفنان صلاح حماد بعد تعرضه لتلف، وبعد ذلك تقرر عمل تمثال آخر "كامل" للعقاد يوضع مكانه، نفذه الفنان عبدالعزيز صعب من البرونز بتمويل من صندوق التنمية، ونقل تمثال فاروق إبراهيم ميدان المحطة".

ثم جاءت الطامة الكبرى وقام عمال المحليات بتشويه التمثال ووتقديمه فى هذه الصورة البشعة.


.

------------------------
الخبر : تمثال عباس محمود العقاد.. من إبداع فاروق إبراهيم لتشويه موظفى المحليات .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - ثقافة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا