الارشيف / ثقافة وأدب

هبة عبدالعزيز: سأقاضي سارق كتابي وصدمت من نشره بهيئة الكتاب

Sponsored Links

اتهمت الكاتبة هبة عبدالعزيز، الدكتور حسن السنوسي، مؤلف كتاب "التحرش الجنسي والواقع المصري"، الصادر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بسرقة أجزاء من كتابها "التحرش الجنسي بالمرأة"، مشيرة إلى أنها شعرت بالصدمة من هذه الواقعة.
وقال عبدالعزيز في تصريحات خاصة: أعرف أنه في أعقاب الثورات تعم المجتمعات بعض السقطات مثل البلطجة والسرقات المادية وسوء الأخلاق وغيرها، لكن أن تمتد الأمور إلى سرقة الكلمات والأفكار فهو أمر لم أكن أتصوره، لأنه غير متسق مع طبيعة مجتمعاتنا وأمر مخل بالشرف ومهين ومؤلم، لأني عندما قمت بتأليف كتابي منذ 8 سنوات بذلت مجهودًا ضخمًا، وكأني كنت أغرد خارج السرب لأحذر المجتمع من ظاهرة التحرش الجنسي، قبل أن تستفحل بهذا الشكل وتعرضت لمضايقات لا حصر لها، باعتبار أننا مجتمع شرقي له تقاليده وعاداته المحافظة، والبعض اعتبر الأمر نوعًا من الفجاجة والجرأة، ولم تكن لفظة التحرش موجودة بالقانون.
وأضافت هبة: بعد كل هذا المجهود في هذه الدراسة التي تمت على أسس علمية صارمة فوجئت بكتاب يصدر من هيئة تابعة للدولة أخذ الفكرة وحلل مكوناتها وكأنه "ضربها في الخلاط"، لتأتي مؤسسة حكومية تنشرها، هكذا بكل سهولة دون أن تكلف لجان الفحص نفسها بالبحث في أصل الموضوع والدراسات الشبيهة، وغيرها من الإجراءات التي تحدث في الدراسات العليا بالجامعات، وهو ما يعني أن المنظومة نفسها بها خلل واضح، ولا أحد يكلف خاطره للقيام بما هو منوط به، فالأمر لا يقف عند حد اقتباس كتاب وإنما يمتد إلى منظومة بها حلقات كثيرة فاسدة.
وأكملت هبة: سوف أقوم باتخاذ الخطوات القانونية المتبعة في مثل هذه الوقائع والتي تحفظ لي حقي، حتى لا أكون قد ساعدت بإحجامي عن ذلك بتدشين الباطل واستمرار تلك الظاهرة، رغم أني خجولة من نفسي أن أسلك هذا الطريق في الوقت الذي تزدحم فيه البلد بمشاكل وكوارث من كل الجهات.

Sponsored Links

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا