الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

«المصري اليوم» تعايش «أحزان باريس» (ملف خاص)

Sponsored Links

رغم مرور ما يقرب من ٢٠ يوماً على الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها باريس، والتى راح ضحيتها ١٣٠ شخصاً مازالت العاصمة الفرنسية تعانى من الصدمة، وتحاول بجهد استعادة نورها وحريتها في أعقاب إجراءات أمنية مشددة وقرارات تتناقض مع شعار الحرية الذي ترفعه «عاصمة النور».

كانت الصدمة أكبر من شعار الحرية، والرعب الناجم عن تلك الهجمات الإرهابية أكبر من أضواء أعياد الكريسماس التي تزين شارع الشانزليزيه، ودعاية مؤتمر المناخ التي تملأ المدينة، فعلامات الخوف والحزن ما زالت تكسو ملامح الفرنسيين، حتى إنك لا تدخل محلا أو مطعما في باريس قبل أن يتم تفتيشك وتفتيش حقيبتك، من قبل فرد أمن يشعر بالخوف من أن تكون الحقيبة التي تحملها تحوى متفجرات قد تقتله، وقبل أن يسمح لك بالدخول لشراء بعض الهدايا عليك أن تفتح معطفك لحارس الأمن على باب المحل للتأكد من أنك لا تضع حزاما ناسفا على صدرك.

Sponsored Links

«المصرى اليوم» تجولت في العاصمة الفرنسية ورصدت علامات الصدمة والحزن والخوف والأمل في نفوس الفرنسيين، وزارت موقع التفجيرات لتشارك واضعى الزهور على أرواح الضحايا أحزانهم وآمالهم في مستقبل أفضل بلا إرهاب.

سفير مصر بفرنسا: باريس تعانى صدمة سنرى انعكاساتها سياسياً

أكد إيهاب بدوى ، سفير مصر فى فرنسا أنه لا يوجد متهمون مصريون فى الهجمات الإرهابية الأخيرة فى باريس، وقال: «مصر تعانى من الإرهاب الذى ينفذه مصريون للأسف، لكن ليس هناك. المزيد على الرابط

التالي

«باتاكلان».. مسرح الآلام

خلف أطواق أمنية وستارة رمادية تغطى مدخله مازال مسرح باتاكلان يستقبل زواره بألوانه الزاهية، وإن اختلف زائروه الآن عما كانوا عليه قبل نحو ٢٠ يوما، فبعد أن كان زوار المسرح يأتون وهم يرتدون ملابس أنيقة تعلو وجوههم الابتسامة استعداداً لمشاهدة العروض الموسيقية. المزيد على الرابط التالي

مسلمو فرنسا فى «دائرة الاشتباه»

الإسلام والمسلمون غالباً هم أول متهم فى أى عملية إرهاب ية تحدث فى أى مكان فى العالم، ما يجعل الجاليات العربية والمسلمة فى أوروبا أول المتضررين من أى عمل إرهابى يحدث فى الدول . المزيد على الرابط

شموع ميدان الجمهورية تتحدى «ظلام الإرهاب»

«حياتنا تغيرت بالفعل فمنذ أسبوعين لم تعد المدينة حولنا كما كانت عليه فى السابق».. بهذه العبارة جسد ألويس لونور، شاب فرنسى فى بداية الثلاثينيات، ما حدث فى باريس خلال الأسبوعين الماضيين، مؤكدا أن ما يحدث فى العاصمة الفرنسية الآن «شىء طبيعى فى أعقاب الهجمات الإرهابية الأخيرة». المزيد على الرابط التالي

------------------------
الخبر : «المصري اليوم» تعايش «أحزان باريس» (ملف خاص) .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصري اليوم - أهم الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى