الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

محافظ مطروح: «النووى» سيكون «المنقذ من الظلام»

Sponsored Links

قال اللواء علاء أبوزيد، محافظ مطروح، إنه مع إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسى عن توقيع اتفاقية التعاون المصرى مع روسيا، لإنشاء 4 محطات لتوليد الكهرباء بالضبعة بطاقة إجمالية نحو 4800 ميجاوات لتوليد الكهرباء، تحول الحلم النووى المصرى إلى واقع ملموس، وبدأت خطة التنفيذ الزمنى لتنفيذ المشروع خلال 7 إلى 10 سنوات بالضبعة.

وأشار إلى أن تلك التحركات والنتائج الواقعية لإتمام المشروع النووى أتت بفضل جهود رئيس الجمهورية الذى يخطو بخطى متسارعة، لوضع مصر على خريطة التقدم التكنولوجى واللحاق بالتنمية فى جميع المجالات، بعد أن ظل الحلم النووى يراود المصريين لسنوات طويلة، وأخذ على عاتقه التوجه بسرعة لتنفيذ المشروع.

Sponsored Links

وتابع أن الموقع يعمل به الآن 48 خبيرا روسيا يقومون بالتجهيزات الفنية وعمليات الرصد البيئى ومتابعة المد والجزر والأحوال الجوية ورسم خريطة للعمل.

وأكد «أبوزيد» أن الأيام القادمة ستشهد وصول الأجهزة الخاصة بالموقع، بعد الانتهاء من تنفيذ طلبات الخبراء الروس بمساعدتهم فى إنهاء إجراءات التخليص الجمركى للمعدات التى تم شحنها بالفعل من روسيا، والتابعة لشركة روس آتوم المنفذة للمشروع، موضحا أنه تم التعامل مع طلبات الخبراء الروس بالمحطة بمنتهى السرعة والجدية والخاصة بآليات الدعم التى تخص محافظة مطروح بسرعة الإنجاز، نظرا لأهمية المشروع للدولة المصرية.

وكان الجانب الروسى قد طالب بضرورة توفير خدمة الإنترنت فى الموقع، حتى يتم البدء فى تنفيذ المشروع، وقد تمت الاستجابة لذلك بتخصيص 6 هواتف أرضية، لسهولة الاتصالات بين القائمين على المشروع.

وأوضح المحافظ أن الإسراع فى إنشاء المحطة النووية بالضبعة سيكون الحل المنقذ والعلمى والعملى، لزيادة إنتاج الكهرباء بمصر وإنقاذها من الظلام، والبديل الاستراتيجى لتوفير الكهرباء كحل وطنى بطرق عملية يؤكد أن يضع متطلبات المواطن المصرى ضمن أهم أولوياته.

وأشار إلى أن وتيرة التسارع لا تسرى فقط على موقع المحطة النووية، وانما أيضا نخطو بنفس التسارع لإشراك المجتمع المحلى فى عملية بناء المحطة بشكل عملى، وذلك بعد إقرار بدء العمل بمدرسة الضبعة النووية، التى من المتوقع أن يبدأ العمل بها فى نهاية 2016، وتستقبل المدرسة فى عامها الأول 160 طالبا من أبناء مطروح والضبعة كأولوية أولى، بعدها يتم استكمال الدفعة الأولى من باقى المحافظات المصرية، مؤكدا أن أبناء مطروح سيستفيدون من دخول تخصصات تفيد أبناءهم وتنقل لهم الخبرات النووية، ليعمل عدد منهم فى التخصص النووى بما يجعل لدينا كوادر محلية تساعد فى سد حاجة العمل بالمحطة من مطروح.

وشدد على أنه يسعى إلى توفير بعثات تدريبية لطلبة المدرسة الفنية الجديدة بروسيا والعمل على تحقيق هذه الفرص التدريبية، بالتنسيق مع وزارتى الكهرباء والتعليم، منبها إلى أنه ستتم مراعاة أن يكون تصميم المدرسة غير تقليدى، ومتوافقا مع طبيعة المدرسة كأول مدرسة فى المجال النووى.

وأوضح أنه فى حال عدم اكتمال الأعداد المطلوبة، يمكن سد العجز فى الطلاب من المحافظات الأخرى.

------------------------
الخبر : محافظ مطروح: «النووى» سيكون «المنقذ من الظلام» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصري اليوم - أهم الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا