الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

البحوث الفلكية: المذنب الأخضر يزور الأرض ويرى بالعين المجردة

Sponsored Links
قال الدكتور أشرف تادرس رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، إن المذنب كاتالينا سيزور الأرض نهاية الشهر الجارى، وسيستمر حتى بدايات 2016 .

وأضاف تادرس فى تصريحات صحفية أنه تم اكتشاف هذا المذنب منذ 31 أكتوبر 2013، موضحا أن اسمه العلمى C/2013 US10 : Catalina، ويطلق عليه البعض اسم المذنب الأخضر.

وأوضح رئيس قسم الفلك بالمعهد، أن مكتشفوه ظنوا أولا أنه كويكب صخرى أو معدنى، ولكن أثبتت الأرصاد أنه مذنب يبعد عن الأرض مسافة تقدر بـ110 ملايين كيلو متر، وهو بذلك بعيدًا جدًا عن الأرض بمئات المرات مثل المسافة الفاصلة بين الأرض والقمر، أى ليس هناك أى احتمالية لاصطدامه مع الأرض.

Sponsored Links

وأشار إلى أن مذنب كاتالينا من المذنبات الثلجية التى تأتى إلينا من سحابة أوورت، حيث يقدر العلماء حجم نواة المذنب ما بين 4 و20 كيلو مترا، كما يبلغ طول ذيل المذنب أكثر من نصف مليون كيلو متر، وهو يدور حول الشمس فى مدار بسرعة 166 ألف كيلو مترا فى الساعة.

وتابع: يمكن رؤية هذا المذنب بالنظارة المعظمة أو التليسكوبات، وفى نهاية هذا الشهر يمكن رؤيته بالعين المجردة الحادة فى السماء الصافية بعيدًا عن أضواء المدن وقبل بزوغ الفجر حيث يبلغ لمعانه القدر الخامس أو السادس.

ويرى كاتالينا باتجاة الشرق قبل شروق الشمس، ولكن بسبب تلوث الأفق ستكون هناك صعوبة فى رؤيته بالعين المجردة، ولكن ستتحسن فرص رؤيته قبل نهاية هذا الشهر وخلال شهر ديسمبر، كما سيظل كاتالينا فى السماء فى العام الجديد 2016، حيث يظهر بجوار النجم اللامع (السماك الرامح).

------------------------
الخبر : البحوث الفلكية: المذنب الأخضر يزور الأرض ويرى بالعين المجردة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى