قرى على هامش الحياة الأدمية وعائمة على مصارف من المواد الكيمياوية منذ عقود

0 تعليق 70 ارسل طباعة تبليغ

كتبت - سوسنة السيد

تتواجد أكثر من 20 قرية فى منطقة رمادية، ما بين حدود المنتزه بالاسكندرية وحدود إدكو التابعة لمحافظة البحيرة، وبسبب أزمة الحدود ما بين المحافظتين تسقط تلك القرى من دائرة الاهتمام الحكومى اليومى.

Sponsored Links

تعاني المنطقة من عدوم وجود كشافات إنارة أو خدمة صحية متميزة أو كبارى للمشاه، كما لا توجد بها شوارع نظيفة بدون تلال القمامة.

قريتى جون، والدكتور، الواقعتين بمنطقة الطابية، واللذان يفتقدا أدنى مقومات الأدمية،
 أحد سكان قرية الدكتور،  يقول إن الأصوات الانتخابية للأهالى تتبع قسم شرطة ثان المنتزة بالإسكندرية،
 استخراج شهادة ميلاد لحديثى الولادة يسجل الأهالى المواليد فى مكاتب صحة تابعة للبحيرة، وهي أزمة كبيرة.

 كذلك قرية الدكتور من القرى العائمة على مواد كيماوية خطيرة منذ عقود، حيث يمر أحد مصارف شركة الورق الأهلية داخل القرية بين المنازل التى أصبحت متأكلة تماما بسبب تلك المياه.

0 تعليق