الارشيف / أخبار مصر / محافظات

إقبال ضعيف للناخبين صباح أولى أيام انتخابات دائرة الرمل بالإسكندرية

Sponsored Links

منذ صباح اليوم، خلت تقريبًا، اللجان الانتخابية بدائرة الرمل في الإسكندرية، من أية تواجد للناخبين، وغابت الطوابير، وتراوح الوجود بين الضعيف والمتوسط، ليبدو المشهد بشكل عام وكأنه ليست هناك انتخابات، في الدائرة المؤجلة بحكم قضائي سابق.

وأجرت قوات الأمن والقوات المسلحة مدعومة بأفراد من القوات البحرية، تدابير أمنية مكثفة بالمدارس، التي حصل طلابها على إجازة يوميّ الانتخابات، على أن تستأنف الدراسة الثلاثاء.

Sponsored Links

وفي مدرسة طه حسين بمنطقة رشدي، تراوحت مشاركة الناخبين بين الضعيفة وشبه المتوسطة، حيث لم يدخل سوى بضعة أفراد كل نصف ساعة.

أما مدرسة الصالحية بمنطقة كوبري الناموس، فخلت تقريبًا من أية تواجد للناخبين.

وفي مدرسة كمال الدين حسين، بمنطقة باكوس، كان التواجد الأمني بارزا، ولم يُلحظ وجود أية ناخبين إلا عدد لا يزيد عن أصابع اليد الواحدة.

وفي مجمع مدارس كلية الزراعة بسابا باشا، حيث تتواجد اللجنة العامة، توافد أفراد وسط إقبال طفيف، باللجان الفرعية الثلاث بالكلية.

أما في أبو سليمان، فتواجد بعض أنصار المرشحين، لتوزيع نقود على الناخبين، في "المنطقة الشعبية."

وقال مراقبون، إن عددًا من اللجان تأخر فتحها لفترة قاربت نصف ساعة.

من جانبه، أكد المستشار عبد الله الخولي، رئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات البرلمانية بالإسكندرية، إن العملية الانتخابية جرت بشكلها العادي، وانتظمت اللجان في عملها منذ الصباح.

ويبلغ عدد اللجان، 301 لجنة فرعية بالدائرة بإجمالي ٢٠٠٠ ناخب لكل لجنة يصل عددهم 647088 ناخبًا وفق أرقام اللجنة العليا للانتخابات، ويختار فيها الناخبين، 4 مرشحين على مقاعد الدائرة من إجمالي 25 مقعد على مستوى الإسكندرية، حٌسم منهم 21 مقعد.

ويتنافس 67 مرشحًا، في الانتخابات "المؤجلة" من قبل محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية، في 22 أكتوبر الماضي، والتي قضت بإيقاف الانتخابات، وبطلان إعلان نتائجها وإعادتها خلال 60 يوما، واستندت في حكمها على تقدم 17 مرشح بطعون؛ ضد إدراج اسم المرشح "الدكتور علي علبه" في الكشوف الانتخابية، رغم سابقة صدور حكم من المحكمة الإدارية العليا، باستبعاده من السباق الانتخابي، مما أدى إلى وجود أصوات باطلة بلغت 23 ألف صوت، كانت كفيلة بترجيح مرشح عن آخر ـ بحسب المحكمة.

وتضم دائرة الرمل، قسما الرمل أول وثان بإجمالي 23 شياخة، حيث يمثل أول الرمل الظهير الحضري للدائرة: سان استيفانو، الهدايه، جليم، وجزء من رشدي" و"الشعبية: زعربانه، القصعى، فلمنج، باكوس"، بينما ثان الظهير الشعبي، وهى حجر النواتيه، وينجت، أبو سليمان، السيوف رمل، والقصعى، والعوايد، والظاهرية، وعزبة الصفيح"، بينما الريفية فتضم: عزبة الشيخ، أبيس الأولي، أبيس الثانية، مشروع ناصر، الرابعة نصريه، خورشيد القبلية، دنا الجديدة وعزبة الوسطانية".

وهي أكبر الدوائر الانتخابية، بعد دائرة المنتزه أول، اذ أنهما الدائرتين الوحيدتين اللذان لهما 4 مقاعد.

وإذا لم يحالف الحظ 4 مرشحين في الحصول على قرابة 50 %+1، من أصوات الناخبين، فإنه يكون أمام الدائرة جولة إعادة بين 8 مرشحين وهو السيناريو الأقرب، في أيام 14 و15 و16 من ديسمبر الجاري، حيث يكون أول يومان لانتخابات الخارج، وآخر يومان لانتخابات الداخل.

ويتنافس على مقاعد الدائرة، 47 مستقل، و20 حزبي، وهم مرشحان عن حزب الشعب الجمهوري، ومرشحان عن حزب الوفد، و3 مرشحين عن حزب الإصلاح والنهضة، و3 مرشحين عن حزب مستقبل وطن، ومرشحان عن حزب النور، ومرشحان عن حماة الوطن، و6 مرشحين عن أحزاب فرسان مصر، والحركة الوطنية المصرية، والريادة، ومصر بلدي، والمحافظين، ونهضة مصر، فيما يبلغ عدد السيدات 8 مرشحات.

------------------------
الخبر : إقبال ضعيف للناخبين صباح أولى أيام انتخابات دائرة الرمل بالإسكندرية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق محافظات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا