الارشيف / أخبار مصر / محافظات

الصمت الانتخابي يخيم على الوايلي والظاهر

Sponsored Links

فتحت اللجان الانتخابية في دائرة الظاهر والوايلي أبوابها أمام الناخبين في أول أيام الإعادة من المرحلة الثانية للانتخابات النيابية 2015، وسط إقبال أقل من المتوسط من الناخبين.

وأشرفت قوات من الجيش والشرطة على تأمين اللجان الانتخابية والشوارع المحيطة بها، في الدائرة التي يشهد مقعدها الوحيد صراعًا سياسيًا حادًا بين طرفي جولة الإعادة شيرين أحمد فؤاد، ومحمد أبو حامد، وأنصارهما، متنافسين على أكثر من 180 ألف صوت بالدائرة.

Sponsored Links

وحصل أبو حامد على المركز الأول في سباق الناخبين بأكثر من 13 ألفًا و300 صوت، تلاه أحمد فؤاد بأكثر 7 ألاف و500 صوت، فيما أعلن مرشحو الوايلي والظاهر ممن خسروا الجولة الأولى تكتلهم ودعمهم الكامل واندماج حملاتهم الانتخابية لحملة فؤاد ضد أبو حامد، لأسباب تتعلق بكون أبو حامد ليس من أبناء الدائرة، وأنه محسوب على الكنيسة القبطية التي تقع بالدائرة، وأنه وصل للإعادة على أساس طائفي، بأصوات الأقباط، فيما رد أبو حامد عليهم، بأنهم يحاولون إعادة بعث الحزب الوطني المنحل، على حد قولهم.

وعلى الرغم من زيادة سخونة التحركات والتربيطات الانتخابية والمسيرات التي نظمها المرشحون الخاسرون متضامنا مع شيرين أحمد فؤاد ضد أبو حامد، إلا أن هذه السخونة لم تنعكس على مقرات اللجان التي بدت هادئة.

وكشفت جولة ميدانية لـ«الشروق» بمدارس الحسينية وعمار بن ياسر والسكاكيني الخاصة، ومحمود فهمي المعماري وغمرة الابتدائية، حالة من الهدوء النسبي وضعف الإقبال العام، فيما يبدو أنه تأثر بحالة «الصمت الانتخابي»، ويتوقع أن يزيد الإقبال مع الساعات الأخيرة من اليوم، في الدائرة التي ارتفع فيها سعر الصوت في الجولة الأولى ليصل إلى أكثر من 500 جنيه.

------------------------
الخبر : الصمت الانتخابي يخيم على الوايلي والظاهر .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق محافظات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا