الارشيف / أخبار مصر / محافظات

شمال سيناء تودع زمن «سيادة النائب التاريخى».. ووجوه جديدة تحت القبة

Sponsored Links

أبو سنبل والزناتى يتنافسان مع أبناء عائلات العريش.. وأبناء حى أبو صقل يدفعون برحمى إلى جولة الإعادة
أسفرت نتائج انتخابات مجلس النواب التى جرت بشمال سيناء، عن تغير الخريطة المتعارف عليها تقليديا فى تمثيل النواب، بعدما فجرت النتائج مفاجآت فى ثلاث دوائر بالمحافظة، من أربع جرت عليها المنافسة.
ففى دائرة العريش دخل لأول مرة فى تاريخ الانتخابات النيابية مرشحين إلى جولة الإعادة من أبناء محافظات الصعيد المقيمين بالمدينة وهما حمادة أبو سنبل وعادل الزناتى، ليتنافسا مع مرشحين آخرين من أبناء عائلات العريش، فيما استطاع أبناء حى أبو صقل الذى تقطنه غالبية من الأهالى الذين يحترفون مهنة صيد الأسماك الصعود بابنهم رحمى بكير، إلى جولة الإعادة.
ونجح نقيب الصيادلة حسام رفاعى فى دخول جولة الإعادة بحصوله على أعلى الأصوات ضمن الأربعة الأكثر حظا فى نيل أحد مقعدين برلمانيين نظرا لوقوف رموز شعبيين وعائلات العريش خلفه.
وكشفت النتائج خروج قبيلة الفواخرية الحضرية دون مقاعد أو حتى فرص إعادة لأول مرة منذ سنوات طويلة، وكانت القبيلة تحجز مقعدا دائما فى البرلمان أو اكثر، ساعد على ذلك ترشح 4 أفراد من القبيلة ما أدى غلى تفتيت الأصوات.
وتؤجج تلك الصراع فى جولة الإعادة ويخشى من تفاقم حالة الاستقطاب بين أبناء عائلات العريش وأبناء المحافظات الأخرى المقيمين فى المدينة الذين خرجوا لتصويت بكثافة لصالح أبناء محافظاتهم الأصلية، وبدأت شواهد حالة الاستقطاب على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك».
وفى الدائرة الثانية بالشيخ زويد ورفح نجح لأول مرة فى الانتخابات البرلمانية أحد ابناء مدينة الشيخ زويد، حيث كانت القبائل والقرى هى من تخرج بنواب للبرلمان وحصد المرشح الشاب إبراهيم أبوشعيرة مقعدا برلمانيا أمام منافسيه الثلاثة.
وفى الدائرة الثالثة بمركز بئر العبد ورمانة فقد انحصرت المنافسة بين برلمانيين سابقين وهما من قبيلة واحدة سليمان الزملوط ورمضان سرحان، فيما ضمنت قبيلة الدواغرة مقعدا من خلال سلامة الرقيعى المرشح الفائز على قائمة «فى حب مصر» ولم تشهد الدائرة مفاجآت حيث استمر الشكل التقليدى لاختيار النواب عبر التحالفات القبلية.
وفى وسط سيناء انتزع شاب مقعد الدائرة الرابعة من أمام منافسه النائب السابق فى مجلس الشورى عطية أبو قردود وكان غالبية النواب الذين ينتمون للدائرة فى السابق من كبار السن المنتمين للحزب الوطنى «المنحل» والتزم المرشحون بالتقاليد القبلية، ولم تحدث أى احتكاكات او مشادات خلال المنافسة بين الطرفين.

Sponsored Links

------------------------
الخبر : شمال سيناء تودع زمن «سيادة النائب التاريخى».. ووجوه جديدة تحت القبة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق محافظات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى