الارشيف / الاقتصاد

موسكو تتجه لتوسيع إجراءاتها ضد أنقرة بحظر استيراد منتجاتها الزراعية

  • 1 /2
  • 2 /2

Sponsored Links

قال بعض كبار المسؤولين، في اجتماع حكومى، إن روسيا ستحظر واردات المنتجات الزراعية والخضروات والفواكه من وقد توسع العقوبات إذا لزم الأمر.

وقال أركادى دفوركوفيتش، نائب رئيس الوزراء الروسى، إن موسكو قد تؤجل فرض القيود على الواردات الغذائية عدة أسابيع لتخفيف الضغوط التضخمية.

Sponsored Links

في سياق متصل اعتبر محسن البلتاجى، رئيس جمعية هيا الزراعية، أن القرار الروسى بالتوجه نحو حظر الصادرات التركية الزراعية إلى روسيا فرصة للصادرات المصرية وإمكانية زيادة التبادل التجارى مع روسيا في مجال المنتجات الزراعية.

وأوضح أن الصادرات المصرية إلى السوق الروسية تتركز في منتجات البرتقال والبطاطس والبصل الأخضر، وهو ما يمكن زيادة كمياته في المرحلة الأولى ليتم الإعداد لتعاقدات روسية جديدة في العديد من المنتجات الأخرى.

وأشار إلى أن المغرب منافس قوى لمصر في دخول مثل هذه الأسواق نتيجة توافر عدة عوامل تساهم في زيادة تنافسيتها، ومنها توافر الخدمات اللوجستية والتى تسهم في سرعة نقل منتجاتها إلى أوروبا، ومنها إلى روسيا، موضحا أن مصر لديها مشاكل في النقل اللوجستى، وبالتالى تحتاج إلى تطوير حتى يتم نقل المنتجات الزراعية التي لا تتحمل ساعات النقل الطويلة بسرعة إلى الأسواق الخارجية، ومنها روسيا، مشيرا إلى أن البرتقال والبطاطس يتم نقلها بالسفن، ولكن هناك منتجات تحتاج إلى طائرات.

وتشير بيانات المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية إلى أن حجم الصادرات الزراعية إلى روسيا بلغ 630 ألف طن لتستحوذ على نحو 18% من إجمالى الصادرات الزراعية خلال العام الجارى.

وشدد البلتاجى على ضرورة العمل على سرعة عمل تعاقدات زراعية مع روسيا، موضحا أن الزراعة من أجل التصدير تتم طبقا لاشتراطات محددة وهو ما يجب توفيره في المنتج الزراعى لضمان دخول الأسواق الخارجية في ظل المنافسة الشديدة.

ودعا إلى سرعة حل مشاكل الأراضى وإتاحة المزيد منها للنشاط الزراعى، فضلا عن حل مشاكل تقنين الأراضى الزراعية على الطرق الصحراوية موضحا أن الطفرة التي تحققت في الصادرات المصرية خلال الفترة الماضية كانت بسبب المزارع.

من جانبه قال هشام النجار، مصدر منتجات زراعية، إن وقف الصادرات التركية إلى روسيا سيكون فرصة للصادرات المصرية ولكن يجب التعامل معها بحذر، موضحا أن وقف الصادرات الأوروبية إلى روسيا العام الماضى أدى إلى دخول عدد كبير من الدول إلى السوق الروسية وحدث نوع من «التهافت» علية ما أدى إلى تراجع الأسعار بصورة كبيرة وتسبب في خسائر كبرى للمصدرين المصريين.

وأوضح النجار أن السوق الروسية تحتاج إلى دراسة عن حجم احتياجاته الفعلية ومعرفة الدول المنافسة والأقرب إليه ليكون الدخول فيه بناء على معلومات موثوق فيها، مشيرا إلى أن باكستان على سبيل المثال لديها كميات كبيرة من البطاطس والبرتقال يمكن أن توجه للسوق الروسية، ما يقلل من فرص الصادرات المصرية.

وأوضح أن الهند والمغرب كانا من أقوى المنافسين للصادرات المصرية ويجب وضعهما في الاعتبار عند التوسع في السوق الروسية.

تطور صادرات الحاصلات الزراعية المصرية

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

------------------------
الخبر : موسكو تتجه لتوسيع إجراءاتها ضد أنقرة بحظر استيراد منتجاتها الزراعية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصري اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا