الارشيف / الاقتصاد

«البترول» تُقرّ نظامًا تسعيريًّا جديدًا لغاز حقل «ظهر»

Sponsored Links

قال محمد المصري، رئيس الهيئة العامة للبترول، إنه تم إقرار نظام تسعيري جديد للغاز المستخرج من حقل «ظهر»، يعتمد على إعادة تقييم التسعير بعد عامين.

وأوضح «المصري»، في تصريحات صحفية على هامش زيارة طارق الملا، وزير البترول، لحقول سيناء، السبت، أن المفاوضات مازالت مستمرة بين الهيئة والشركة الإيطالية للوصول إلى أفضل سعر لشراء الغاز يناسب الطرفين.

Sponsored Links

كان «المصري» أشار، في تصريحات سابقة، إلى أن الهيئة عرضت على الشركة الإيطالية شراء الغاز وفق معادلة سعرية تبدأ بـ4 دولارات للمليون وحدة حرارية بحد أقصى 5.8 دولار للمليون وحدة، حال وصول برميل برنت إلى 100 دولار.

وشدد «المصري» على أن المفاوضات السعرية تعتمد على معادلة سعرية لاسترجاع الاستثمارات التي تضخها الشركة خلال مدة زمنية، مضيفًا أنه لا توجد صورة واضحة بشأن مصروفات الشركة لتنفيذ المشروع حتى الآن، مع ضغط الجدول الزمني لإدخال الحقول حيز الإنتاج إلى 26 شهرًا بدلًا من 38 شهرًا.

وأكد أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع تنفيذ المشروع وعقد اجتماعات متوالية مع رئيس الشركة الإيطالية، لتسهيل أي عقبات في التنفيذ.

وأشار رئيس الهيئة إلى أنه تم إخطار الشركة الإيطالية بعدم إمكانية تصدير الغاز المستخرج من حقل «ظهر»، مع بدء الإنتاج، وأن الهيئة ستكون المشتري لكامل الإنتاج لتوفيره لتغطية احتياجات السوق المحلية.

وأضاف أن الشركة، وفقا للاتفاق، لن يحق لها التصدير دون الحصول على موافقة من الهيئة العامة للبترول.

وأضاف المصري أنه مع دخول حقول شمال الإسكندرية والحقول الأخرى بالمياه العميقة المجاورة لـ«ظهر»، ما يزيد الإنتاج على الاحتياج المحلي، يمكن في هذه الحالة السماح بالتصدير.

في سياق متصل، قال المهندس طارق الملا، وزير البترول، إن نجاح مصر في بناء مؤسساتها الدستورية والتشريعية، وما اتخذته من خطوات إيجابية في مسيرة الإصلاح الاقتصادي، يؤدي لمزيد من تحسين المناخ الاستثماري، وجذب استثمارات جديدة في كل القطاعات، وينعكس إيجابيًا على تحقيق أهداف الحكومة في زيادة معدلات النمو وتحسين مستوى المعيشة.

وأوضح الملا، خلال جولة تفقدية لحقول بترول «بلاعيم» في مدينة أبورديس بجنوب سيناء، السبت، أن مصر آمنة وتعد أرضا متميزة فيما يتعلق بالفرص الاستثمارية، خاصة في أنشطة البترول والغاز، مشيرا إلى أن زيارته التفقدية لحقول بترول «أبورديس» تكتسب أهمية خاصة، باعتبارها تمثل تاريخا مهما وذكرى خاصة لصناعة البترول المصرية، بعد استرداد هذه الحقول عام 1975 وعودتها للسيادة المصرية.

وأضاف الوزير أن الجولة تأتي في إطار متابعة سير العمل والوقوف على معدلات تنفيذ البرامج الإنتاجية، وخطط تنمية الاكتشافات الجديدة وحفر الآبار، إلى جانب المشروعات الجديدة لتطوير البنية الأساسية والتسهيلات الإنتاجية بالحقول.

------------------------
الخبر : «البترول» تُقرّ نظامًا تسعيريًّا جديدًا لغاز حقل «ظهر» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصري اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى