3.6 مليار دولار حجم التبادل التجارى بين مصر وألمانيا خلال 9 أشهر

0 تعليق 26 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

ارتفع معدل التبادل التجارى بين مصر وألمانيا خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجارى، ليصل إلى 3 مليارات و622 مليون دولار، مقابل نحو 3 مليارات و579 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى بزيادة بلغت 43 مليون دولار طبقًا لتقرير أعدته وزارة التجارة والصناعة.

Sponsored Links

وتأتى مصر فى المرتبة الثالثة كأكبر شريك تجارى لألمانيا فى الشرق الأوسط، وحقق معدل التبادل التجارى بين البلدين أعلى مستوى له عام 2017 حيث بلغ 5.8 مليار يورو، فيما يصل إجمالى الاستثمارات الألمانية فى مصر لنحو 7.4 مليار دولار بمجالات متنوعة فى الصناعة، والسياحة، والإنشاءات، والقطاع الخدمى، والزراعة، وتكنولوجيا المعلومات، وتصنف مصر ضمن أكثر 10 دول حصولًا على ضمانات الاستثمار الألمانية، ويبلغ حجم الالتزامات الألمانية إزاء ضمانات الاستثمار الممنوحة لمصر حاليًا 18 ضمانًا بقيمة 1.4 مليار يورو.

وشهدت زيارة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، إلى ألمانيا، خلال يونيو الماضى، عددا من النجاحات تمثلت فى توقيع مذكرة تفاهم مع شركة بوش لبناء مصنع فى منطقة العاشر من رمضان على مساحة إجمالية 120 ألف متر مربع، ليكون قاعدة لتصدير الأجهزة المنزلية لإفريقيا.

كما أعلنت شركة مرسيدس اعتزامها استئناف نشاطها فى تجميع السيارات بمصر من خلال طرازات GL، وتم توقيع مذكرة تفاهم بين الجانب المصرى مع شركة مرسيدس لاستئناف نشاطها.

وتهتم شركة «فولكسفاجن» بالاستثمار فى مصر والتعاون مع الجانب المصرى، فيما يتعلق بتصنيع وتجميع سيارات النقل الجماعى التى تعمل بالغاز الطبيعى فى مصر، كما تهتم شركة «بى إم دبليو» بتوسيع أنشطة عملها فى مصر، وتسعى «بى إم دبليو» إلى التواجد فى سوق السيارات الكهربائية بمصر، وبدأت هذا التوجه بإهداء سيارة من طراز i3 الكهربائية بالكامل إلى وزارة الاستثمار والتعاون الدولى.

يذكر أن هناك لجنة اقتصادية مشتركة تعقد اجتماعاتها بشكل سنوى بالتناوب بين البلدين وعقدت الدورة الخامسة للجنة فى القاهرة من 2- 4 فبراير 2019 برئاسة وزير التجارة والصناعة ووزير الاقتصاد والطاقة الألمانى بيتر ألتماير. وكان المهندس عمرو نصار، وزير التجارة، دعا، خلال لقاء مع سفير ألمانيا بالقاهرة، إلى ضرورة الاستفادة من التجربة الألمانية فى تنمية وتطوير القطاع الصناعى المصرى باعتباره المحرك الأساسى للاقتصاد القومى، خاصة أن ألمانيا تمتلك خبرات كبيرة وتكنولوجيات متقدمة فى هذا الصدد. وقال إن هناك فرصًا ضخمة أمام دوائر الأعمال الألمانية للاستثمار فى السوق المصرية فى عدد كبير من القطاعات الصناعية والخدمية لتلبية احتياجات السوق المحلية والتصدير لأسواق الدول المجاورة والأسواق الإقليمية، وبصفة خاصة السوق الإفريقية.

وأشار نصار إلى أن مصر تمتلك قاعدة صناعية ضخمة تؤهلها لريادة القطاع الصناعى بمنطقة الشرق الأوسط وقارة إفريقيا، لافتًا إلى أن هناك فرصة كبيرة أمام قطاع صناعة السيارات الألمانية للدخول والمنافسة بالسوق المصرية، مع إمكانية إنشاء مشروعات مصرية ألمانية مشتركة فى مجال إنتاج مكونات السيارات لتلبية احتياجات السوق المحلية والتصدير لأسواق الاتحاد الأوروبى.

------------------------
الخبر : 3.6 مليار دولار حجم التبادل التجارى بين مصر وألمانيا خلال 9 أشهر .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق