خبر اقتصادى: الجمارك تبدأ الإفراج عن السيارات الأوروبية «المكدسة» لارتفاع أسعار التخزين

0 تعليق 123 ارسل طباعة تبليغ

اسرار الاسبوع سارة حمزة ومحمد المهم
نشر فى : الخميس 14 مارس 2019 - 10:14 م | آخر تحديث : الخميس 14 مارس 2019 - 10:14 م

خبراء: انتهاء فترة العروض على السيارات وراء عودة ارتفاع الأسعار
«عادل»: العرض والطلب لهما دور فى تحديد الثمن

Sponsored Links

 


قال مصدر حكومى: إن مصلحة الجمارك بدأت فى الإفراج عن عدد من السيارات الموجودة خلال الأيام القليلة الماضية، نافيا ما تردد فى بعض وسائل الإعلام عن وجود تكدس للسيارات داخل الموانئ.
يأتى ذلك بعد تكدس السيارات الملاكى خاصة الأوروبية، داخل الموانئ منذ شهر يناير الماضى، تأثرا بحملة المقاطعة المعروفة باسم «خليها تصدى»، علاوة على استجابة عدد كبير من العملاء لهذه المقاطعة، خاصة بعد تطبيق الإعفاء الجمركى على السيارات الأوروبية مطلع العام الحالى، والتى لم يقل سعرها.
وأضاف المصدر، الذى طلب عدم نشر اسمه، لـ«الشروق»، أن المستوردين يقومون بتخزين السيارات داخل الموانئ، مقابل رسوم سنوية يتم دفعها للموانئ، مشيرا إلى أنه ليس من المنطق أن يقوم التجار بتخزين السيارات بصفة دائمة مما يكبدهم أعباء مالية كبيرة.
فى سياق متصل، اتفق عدد من الخبراء أن أسعار السيارات عاودت الارتفاع بسبب انتهاء فترة عروض التخفيضات خلال الفترة الماضية، وعلى رأسها بعض أنواع السيارات التى أقرتها الشركات للقدرة على المنافسة بعد تطبيق قرار «زيرو جمارك».
وأعلنت شركة نيسان إيجيبت عن أسعار سياراتها فى شهر مارس الحالى، وذلك بعد إلغاء الشركة الخصومات التى كانت أعلنت من قبل فى شهر فبراير، وشملت موديلات صنى وسنترا وقشقاى، لتعود هذه السيارات إلى أسعارها السابقة التى كانت عليها فى يناير الماضى.
وكانت نيسان قد أعلنت فى الشهر الماضى خصومات على موديلات «صنى» بواقع 9000 جنيه شملت موديلاتها الثلاثة ليصل سعر أول فئة إلى 211 ألفا بدلا من 220 والفئة الثانية بسعر 222 ألفا بدلا من 231 ألف جنيه وزاد سعر أعلى فئة إلى 242 ألف جنيه بعد 233 ألف جنيه.
قال رأفت مسروجة، الخبير والرئيس الشرفى لمجلس معلومات سوق السيارات «أميك»، إن ارتفاع أنواع السيارات مرة أخرى يرجع إلى انتهاء فترات عروض الشركات للمنافسة بعد تطبيق قرار «زيرو جمارك» الأوروبية، كما أن هناك بعض الأنواع شهدت خطأ تسعيريا مثل «هيوندا».
وقال أشرف عادل، مدير شكاوى السيارات بجهاز حماية المستهلك، إن انتهاء فترة العروض فى شهر فبراير هى السبب الرئيسى فى ارتفاع أسعار السيارات مرة أخرى، كما أن التغيرات التى تشهدها الأسعار ترجع إلى حالة العرض والطلب، مضيفا أن الجهاز ألزم الشركات التى أعلنت عن عودة فروق الأسعار للمستهلكين لبعض الموديلات بعد تطبيق قرار إلغاء الجمرك على السيارات الأوروبية.
وكانت أسعار السيارات قد انخفضت بعد تطبيق قرار إلغاء الجمارك على السيارات الأوروبية، حيث بلغ مقدار التراجع على أكثر من 170 طرازا ذات منشأ أوروبى، 6000 جنيه، ووصل فى سيارات أخرى إلى أكثر من مليونى جنيه.
وبدأت وزارة المالية ممثلة فى مصلحة الجمارك فى الأول من يناير 2019 تطبيق الشريحة الأخيرة من التخفيضات الجمركية على الواردات الأوروبية من السيارات، وذلك إعمالا لاتفاقية التجارة الحرة المصرية الأوروبية.
وأكد علاء السبع، عضو شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية، أن تراجع أسعار السيارات جاء نتيجة انتهاء فترات العروض عند بعض الشركات، مضيفا أن العروض تأتى لمواكبة الأسعار فى السوق والعمل على جذب المستهلكين للشراء، خاصة بعد قرار تطبيق الزيرو جمارك.

------------------------
الخبر : خبر اقتصادى: الجمارك تبدأ الإفراج عن السيارات الأوروبية «المكدسة» لارتفاع أسعار التخزين .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : الشروق مصر

0 تعليق