النيابة تستعجل تقارير التشريح والكيميائي لـ«ممرض الإسكندرية» لكشف غموض الوفاة

0 تعليق 39 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أمر المستشار عمر الركايبى، رئيس نيابة الرمل أول في الإسكندرية، الخميس، باستعجال تقرير الصفة التشريحية لممرض توفى داخل مستشفى خاص بمنطقة جليم، لبيان سبب الوفاة.

Sponsored Links

وكذلك استعجال تقرير المعمل الكيميائي، لمعرفة نوع المادة الموجودة في سرنجة عثر عليها بجوار سرير المتوفى، وإجراء تحريات المباحث حول الواقعة لبيان وجود شبهة جنائية وراء الحادث من عدمها.

الواقعة كما جاءت بتحقيقات أحمد زغلول وكيل النائب العام، بدأت بتلقى قسم أول الرمل إخطارا من إدارة مستشفى خاص بطريق الحرية بمنطقة جليم يفيد بوفاة أحد العاملين بالمستشفى داخل الغرفة إقامته بالمستشفى.

انتقل ضباط وحدة مباحث القسم، وتبين من الفحص وجود جثة «أ. ط. م» 30 سنة، ممرض بذات المستشفى، مقيم 16 حارة طايع حسن، مسجى على ظهره أعلى أحد الأسرّة داخل إحدى غرف المستشفى، ويرتدي كامل ملابسه.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة بقسم شرطة أول الرمل، وباشرت النيابة العامة التحقيق.

وبسؤال الدكتور «م. س. ع» 40 سنة، المدير الفني بالمستشفى، مقيم بمنطقة سموحه، قرر أنه حال قيام العاملين بالمستشفى بإيقاظ المذكور من داخل الغرفة إقامته بالمستشفى تبين وفاته.

وأضاف مدير المستشفى أنه عُثر داخل الغرفة المشار إليها على 2 سرنجة طبية، الأولى بداخلها مادة يُشتبه أن تكون مخدرة «بنج» والثانية بها آثار دماء.

وأكد المدير في التحقيقات أن الوفاة حدثت نتيجة هبوط حاد بالدورة الدموية وتوقف بعضلة القلب، ولم يتهم أحدا بالتسبب في وفاته.

وبسؤال «ط. م. ج» 32 سنة، ممرض بذات المستشفى، مقيم بمساكن شدس دائرة القسم، أقر بمضمون ما تقدم، ولم يتهم أحدا بالتسبب في وفاة المذكور.

وفور سماع أقوال الشهود انتقل وكيل النائب العام إلى المستشفى لمعاينة موقع الحادث، وتبين أن المكان عبارة عن غرفة صغيرة داخل المستشفى بها سرير ومخصصة لمبيت فريق التمريض ولا يوجد بها أي آثار عنف أو بعثرة في محتوياتها.

------------------------
الخبر : النيابة تستعجل تقارير التشريح والكيميائي لـ«ممرض الإسكندرية» لكشف غموض الوفاة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق