الارشيف / أخبار عاجلة

سجل يا تاريخ: 36 قبطياً تحت القبة

Sponsored Links

أظهرت نتائج المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية تفوقاً قبطياً واضحاً، حيث وصل لمقاعد البرلمان 12 قبطياً عن القوائم فى القاهرة الكبرى وشرق الدلتا، وتسعة أقباط عن المقاعد الفردية، منهم من نجح فى الجولة الأولى، ونجحت سيدة قبطية للمرة الأولى فى المنافسات الفردية بالإضافة إلى الشباب، ليصل بذلك عدد النواب الأقباط بالبرلمان إلى 36 نائباً.

والأقباط الذين نجحوا فى المرحلة الثانية كلهم من القاهرة، وهم الدكتور سمير غطاس، عن دائرة مدينة نصر، ونجح باكتساح من الجولة الأولى، والمهندس جون طلعت عن دائرة شبرا وروض الفرج، والدكتور إيهاب الطماوى، عن نفس الدائرة، وعصام فاروق، عن دائرة مصر القديمة والمنيل، ومنى جاب الله، عن دائرة منشية ناصر والجمالية، ونبيل بولس، عن دائرة باب الشعرية والموسكى، متفوقاً على طلعت القواس، وثروت بخيت ويسرى نجيب مهنى الأسيوطى عن دائرة عين شمس التى بها ثلاثة مقاعد، والمهندس إيليا ثروت باسيلى، عن دائرة مدينة السلام والنهضة.

Sponsored Links

وقال نادر شكرى، المتحدث باسم جبهة أقباط لدعم الوطن، إن النجاح القبطى ووصول الشباب والسيدات الأقباط للبرلمان عبر المقاعد الفردية إنجاز كبير للمواطنة فى مصر، خاصة أن هؤلاء المرشحين واجهوا المال السياسى واللعب على وتر الطائفية، ولكن كان هناك وعى عام لدى الشارع المصرى بالابتعاد عن الطائفية البغيضة.

وأشار إلى أن تجربة المهندس جون طلعت والدكتور إيهاب الطماوى فى شبرا وروض الفرج تحتاج للدراسة، خاصة أنهما واجها المال السياسى والدعوة للتصويت الطائفى، ولكنهما نجحا باكتساح، وأثبتا رقى دائرة شبرا وروض الفرج، وألمح إلى أن نجاح قبطيين فى دائرة عين شمس التى بها ثلاثة مقاعد، وتكتل للإسلاميين، يؤكد أن ثورة 30 يونيو قامت على ثوابت وطنية، مشدداً على ضرورة أن تستفيد الدولة مما حدث وتدعم الشباب والمرأة والأقباط فى انتخابات المحليات المقبلة، حتى نؤسس مشاركة وطنية حقيقية، وأكد أن الجبهة ستخوض انتخابات المحليات وسط تحالفات شبابية وطنية.

وأكد ثروت بخيت، الفائز بمقعد عين شمس، أنه خاض انتخابات صعبة فى ظل سيطرة المال السياسى، ولكن أهالى عين شمس أثبتوا النضج السياسى فى اختيار من يمثلهم، وليس من يقوم بشراء أصواتهم، مضيفاً أنه طالب لجنة الإصلاح التشريعى، عندما كان عضوا بها، بضرورة أن تكون للجنة العليا للانتخابات سلطة الضبطية القضائية أو شرطة خاصة بها لرصد المخالفات الانتخابية فى الحال، ولكن لم يتم الالتفات لطلبه.

وأضاف: «الأصوات كانت تشترى على قارعة الطريق، ومنذ بداية خوضى الانتخابات قررت عدم التعامل مع سماسرة الانتخابات أو شراء الأصوات، فقوام حملتى الانتخابية كان يتكون من شباب الجامعة وأصدقائى وزملائى المحامين، وراهنت على وعى الناخبين.

ورحب «ائتلاف أقباط مصر» بتلك النتائج التى اعتبرها الأولى فى تاريخ البرلمان المصرى فى تمثيل المرأة والأقباط.

وأكد الكاتب، كمال زاخر، أن الأقباط نجحوا فى اختبار صعب جدا، وهم مطالبون بأداء مجهود أصعب لإنجاح التجربة.

------------------------
الخبر : سجل يا تاريخ: 36 قبطياً تحت القبة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى