الارشيف / أخبار عاجلة

سياسيون وأمنيون: الزيارة «تحفيزية» وتعكس الاهتمام بالأمن

Sponsored Links

تباينت وجهات نظر بعض السياسيين والأمنيين حول زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى، الخميس ، إلى مقر أكاديمية الشرطة، فبينما رأى البعض أنها جاءت لتحفيز الطلاب والضباط، لدعمهم نفسيا مع تكرار الحوادث الإرهابية، وحشد بعض الجماعات لذكرى ثورة 25 يناير، رأى البعض الآخر أنها تعكس اهتمام الرئيس بالأمن لطمأنة المواطن.

قال الدكتور عمار على حسن، الباحث السياسى، إن الزيارة مرتبطة بتصاعد الأحداث الإرهابية فى الفترة الأخيرة ضد رجال الشرطة من قِبَل بعض الجماعات التى تحشد لغضبة قوية فى 25 يناير، وتحاول أن ترسل أو تصدر للجميع صورة سلبية عن رجال الشرطة، مستغلة بعض التجاوزات التى تصدر من قلة منهم.

Sponsored Links

وأضاف عمار أن السيسى بهذه الزيارة حاول أن يؤكد لرجال الشرطة أنه قريب من هذا الملف ويتابع الأحداث ومجريات الأمور عن قرب، وتابع: «يجب أن نعيد تفعيل شعار (الشرطة فى خدمة الشعب)، ونطبقه على أرض الواقع، ويجب النظر فى المناهج الدراسية لطلاب الشرطة وإعادة صياغة العقل الأمنى فى مصر من جديد».

ورأى صلاح عيسى، الكاتب الصحفى، أن زيارة الرئيس لأكاديمية الشرطة الهدف منها تحفيز الطلاب ودعمهم نفسيا، بعد الأحداث التى يتعرض لها ضباط الشرطة وكثرة حالات الاستشهاد اليومية، مضيفا أن الزيارة غير مرتبطة بـ25 يناير، لأن هذه المناسبة كلما اقتربت كثر الحديث عنها وعن التأمينات.

وأكد عيسى أن عناصر الإرهاب إذا كانت تفكر فى فعل شىء فهى ترتكبه قبل المناسبة بأيام أو بعدها بأيام، وعادة ما يمر 25 يناير دون أى مشاكل، لأن الإرهابيين أدركوا أن هذا اليوم أصبح مدعوما من الأمن والقوات المسلحة معا، وأن العناصر الإرهابية ليست بالغباء الذى يجعلها ترتكب أحداث عنف، وهى تعلم أن الجيش والشرطة كامل العدد فى الشوارع والميادين.

وقال فؤاد بدراوى، القيادى السابق بحزب الوفد، إن زيارة الرئيس للأكاديمية لها عدة أهداف أهمها تحفيز الطلاب والضباط، وإن مشاركته الطلاب فى بعض التمارين الرياضية، للتأكيد عليهم أن الرياضة مهمة فى حياة رجل الشرطة وفى حياة أى مواطن.

وشدد اللواء أحمد البدرى، رئيس أكاديمية الشرطة الأسبق، على أن الزيارة تعكس مدى اهتمام الرئيس بالأمن وتأمين البلاد، باعتبار ذلك محورا أساسيا فى عجلة التنمية، مضيفا أن الرئيس كرجل عسكرى دائماً ما يُبدى اهتمامه بالأمن، وأنه طالب بضرورة الاهتمام بالجانب الإنسانى، كما وجه جميع القيادات والمسؤولين بضرورة مراعاة حقوق الإنسان وتقديم المعاملة الطيبة للمواطنين، فضلاً عن تطبيق المبادئ القانونية والشرعية.

ورأى العميد خالد عبدالوهاب، خبير أمنى واستراتيجى، أن زيارة الرئيس للأكاديمية رسالة قوية تعكس انطباعا جيدا سواء للطلاب أو القيادات أو المواطنين باهتمام الرئيس بالأمن، كما تحمل معانى طيبة، منها الطمأنة للشعب بأكمله بأنه مع الجميع سواء فى الداخل أو الخارج، دون النظر إلى ما يحدث من مخالفات أو تجاوزات لم تتعدَّ سلوك الأفراد، وبالتالى لا تعبر عن مؤسسة بأكملها.

وأوضح أن الزيارة فى هذا التوقيت لها مردود إيجابى لدى الطلبة بالأكاديمية، خاصة أنها ترفع من الروح المعنوية لهم، وبالتالى رفع كفاءة اللياقة البدنية وحسن التصرف فى التوقيتات غير المتوقعة، مطالباً بتكرار زيارة الرئيس لمختلف مؤسسات الدولة.

وتابع: «الشعب المصرى يدرك تماماً ما يُحاك للوطن من وقيعة بين مختلف فئاته، خاصة فى هذه الفترة، ولذلك فإن الجميع يثق فى الرئيس ويقف وراءه، رغم كل النداءات المغرضة سواء بتصعيد الأحداث فى ذكرى ثورة 25 يناير القادم أو فى غيرها من المناسبات»، مطالباً بعدم النظر لأى أمور سلبية تحدث، مقارنة بما يقدمه رجال الشرطة والقوات المسلحة من تضحيات.

من جانبه، قال اللواء رفعت عبدالحميد، خبير العلوم الجنائية ومسرح الجريمة، إن حضور الرئيس يوما تدريبيا ودراسيا منذ الصباح الباكر مع طلاب الأكاديمية جاء ضمن زياراته المعتادة لـ«أبنائه» مثلما حدث سابقاً مع طلاب الكلية الحربية، خاصة أنه فى هذه المرة قدم لهيئة الشرطة بأكملها الشكر على ما قدموه فى تأمين الانتخابات البرلمانية.

وأضاف أن الزيارة تحمل رسالة عميقة للداخل والخارج، ولها مردود إيجابى على جميع رجال الشرطة، وتهدف إلى حثهم على بذل المزيد من الجهد والحفاظ على الأمن المصرى.

------------------------
الخبر : سياسيون وأمنيون: الزيارة «تحفيزية» وتعكس الاهتمام بالأمن .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى