الارشيف / أخبار عاجلة

القليوبية: خروقات ورشاوى وشراء أصوات

Sponsored Links

#أسرار_الأسبوع حضر المندوبون والقضاة.. وغاب الناخبون فى جميع لجان القليوبية، هذا هو المشهد فى اليوم الأول من جولة الإعادة للمرحلة الثانية للانتخابات البرلمانية، فيما عدا بعض قرى المرشحين فى طوخ والقناطر وشبين القناطر وقليوب، والتى شهدت زحاماً ملحوظاً.

وتأخرت 11 لجنة عن الفتح لمدة تراوحت بين 50 و60 دقيقة فى قليوب وطوخ وشبين وبنها، مما تسبب فى حالة عزوف لبعض الناخبين والناخبات الذين حرصوا على التواجد منذ الصباح الباكر، حيث الأجواء الانتخابية، أمام لجان الاقتراع، فى هدوء تام وإقبال ضعيف للناخبين من كل الفئات والأعمار، وسط تواجد أمنى مكثف بمحيط اللجان والطرقات العامة والرئيسية.

Sponsored Links

وشهدت قرى المرشحين فى المحافظة زحاماً شديداً، وخصوصاً فى قرية «أبوالغيط»، بالقناطر الخيرية، نظرًا لأنها قرية المرشح اللواء محمد إبراهيم، وتكرر نفس المشهد فى قرية «قرنفيل»، وهى مسقط رأس المرشح إبراهيم عويس، وخرجت القرية بأكملها يحملون صوره أمام اللجان فى تحدٍّ لقرار اللجنة العليا بحظر الدعاية وخرق للقانون.

وفى شبين القناطر، شهدت لجان قرى العربان، خاصة عرب جهينة، زحاماً ملحوظاً للتصويت للدكتور ياسر الهضيبى، كما شهدت قرية «الحصة» مسقط رأس الدكتور محمد الفيومى زحامًا من الأهالى، وكذلك العزب التابعة لها.

وشهدت بعض اللجان، بقرى طوخ، إقبالًا ملحوظًا من السيدات اللاتى تصدرن المشهد الانتخابى، وحرصن على الخروج والتصويت فى جولة الإعادة، خاصة فى المدرسة الفكرية والثانوية للبنات والإعدادية ومدرسة الساحة والشهيد محمد عبدالحميد.

وفى دائرة الخانكة، التى تضم الخصوص وقسم ومركز الخانكة العبور، شهدت إقبالًا ضعيفًا، لكن تفوقت السيدات على الرجال فى نسبة التصويت.

كما لم تشهد اللجان الانتخابية بالخانكة وأبوزعبل إقبالًا فى قرى المرشحين الخاسرين فى الجولة الأولى للانتخابات البرلمانية، ووصلت فى بعض الأحيان إلى حد المقاطعة، حيث لم يخرج الناخبون بتلك القرى للإدلاء بأصواتهم، وشهدت لجان أبوزعبل إقبالًا ضعيفًا بسبب خسارة 4 من أبنائها فى الجولة الأولى، ولم يختلف الأمر بالنسبة لقرية كفر حمزة، التابعة لمركز ومدينة الخانكة، والتى خسرت فيها المرشحة إيمان عبدالعزيز، وكذلك الأمر فى قرية سندوه، بسبب خسارة ابنها الدكتور جمال سلامة.

ولم يلتزم المرشحون بقرارات اللجنة العليا للانتخابات، خاصة فيما يتعلق بالصمت الانتخابى، وتجاوز معظم المرشحين وخالفوا قرار اللجنة، وخرجت سيارات الدعاية لهم للمرور فى شوارع الدائرة لحث المواطنين على الخروج، وقامت بعض السيارات بنقل المواطينن من منازلهم إلى مقر اللجان للتصويت لصالحهم، فيما قام بعض المرشحين فى طوخ بتوزيع وجبات على المندوبين، وعلى بعض أنصارهم حول اللجان، وتردد أمام بعض لجان مدينة طوخ، قيام أحد المرشحين بتوزيع رشاوى انتخابية على المواطنين، وقال بعض الناخبين إن قيمة الصوت وصل إلى 200 جنيه فى بعض اللجان فى القرى التابعة لطوخ، ووصل الصوت فى بعض الدوائر إلى 400 جنيه.

------------------------
الخبر : القليوبية: خروقات ورشاوى وشراء أصوات .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا