الارشيف / أخبار عاجلة

إطلاق مبادرة تكنولوجيا الموبايل لحياة صحية

Sponsored Links

أطلقت وزارة الصحة والسكان، الأحد، مبادرة تكنولوجيا الموبايل لحياة صحية، بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي والاتحاد الدولي للاتصالات، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، حيث سيتم تطبيق المرحلة الأولى من البرنامج الوطني «صحتك في رسالة» mHealth على مرض السكر بجمهورية مصر العربية خلال عام 2016.

وقال وزير الصحة، أحمد عماد الدين، في كلمته التي ألقاها نيابة عنه الدكتور هشام الحفناوي، مدير معهد السكر، إن هذه المبادرة تهدف إلى إنشاء برامج صحية على أجهزة الهواتف المحمولة مبنية على معارف علمية موثوق منها؛ تساعد الوزارة في تعزيز أنشطتها الصحية في الوقاية من الأمراض غيرالسارية «غيرالمعدية» وعوامل الخطورة ومعالجتها، وتشمل أمراض «القلب، الأوعية الدموية، الأورام، السكر، أمراض الجهاز التنفسي المزمنة»، كما تسهم على المدى الطويل في إنشاء قاعدة بيانات للأمراض غير السارية والقضايا الصحية ذات الأولوية؛ مما تمكِّن الوزارة من تحديد أولويات العلاج وبرامج المكافحة والإحتياجات الطبية والمادية اللازمة.

Sponsored Links

وأشار مدير معهد السكر إلى أن البرنامج الوطني «صحتك في رسالة» m Health يهدف إلى نشر التوعية الصحية عن مرض السكر باستخدام تقنية الهواتف المحمولة، ويعتمد على إرسال رسائل توعية صحية مجانية لمرضى السكر وكيفية التعايش معه وتفادي المضاعفات الناتجة عنه، وذلك باستخدام تطبيقات الهواتف المحمولة، مؤكدًا أن هذه الرسائل وعددها «54» رسالة، تمت صياغتها ومراجعتها بواسطة أساتذة وخبراء متخصصين في علاج مرض السكر، كما أنه سيتم متابعة وتقييم برنامج التوعية الصحية عن طريق رسائل التليفون المحمول من خلال أكاديمية البحث العلمي.

وأضاف أن البرنامج يستهدف توعية صحية لـ«700 ألف» مريض سكر، وأنه سيتم تطبيقه على عدة مراحل، حيث سيتم البدء بـ«10 آلاف» من المرضى كمجموعة استرشادية بداية من يناير 2016، وهم من إجمالي «250 ألف» مريض تشملهم المرحلة الأولى، مسجلة بيانات هواتهم المحمولة لدى قاعدة بيانات العلاج على نفقة الدولة، ولدى عيادات علاج السكر في التأمين الصحي، فضلاً عن أنه يتم حاليًا استكمال قاعدة بيانات الهواتف المحمولة لمرضى السكر من خلال ترددهم على المستشفيات العامة والمركزية التابعة لوزارة الصحة.

وأضاف أن وزارة الصحة تسعى جاهدة لتوفير كل وسائل التشخيص والعلاج والكشف المبكر لجميع الأمراض التي تهدد صحة المواطنين، ومنها الأمراض غير السارية، والتي أصبحت تتسبب في 84% من إجمالي الوفيات بمصر، لافتًا إلى أن مرض السكر كأحد هذه الأمراض بلغت نسبة انتشاره 17% من إجمالي عدد السكان طبقًا لآخر مسح أجرته منظمة الصحة العالمية، وتحتل مصر المرتبة الثامنة عالميًا في معدلات انتشار المرض، مما يستلزم التوعية الصحية للحد من المضاعفات الخطيرة لهذا المرض، والتي تهدد حياة المريض في حالة عدم السيطرة عليه واكتشافه متأخرًا، وبما يساهم أيضًا في رفع كثير من الأعباء عن كاهل المرضى وأماكن تقديم الخدمة الصحية والمجتمع.

وفي ختام كلمته، وجه مدير معهد السكر الشكر والتقدير للأساتذة والخبراء وفرق العمل من الوزارات والمنظمات الدولية وشركات الاتصال المحلية، الذين شاركوا في الإعداد لهذه المبادرة، مؤكدًا أن هذه مرحلة أولى سيعقبها مراحل وتطبيقات متعددة لنشر الوعي الصحي للوقاية من أكثر الأمراض إنتشارًا وتهديدًا لصحة المواطنين، كما أكد أن إرساء مثل هذه الشراكات يمثل أحد الركائز الهامة التي تدعم الجهود المبذولة للنهوض بصحة المواطن المصري؛ مما ينعكس إيجابيًا على إنتاجية الفرد وتنمية المجتمع.

------------------------
الخبر : إطلاق مبادرة تكنولوجيا الموبايل لحياة صحية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى