مايكل.. نحات يجسد حادث «طبيبات المنيا»

0 تعليق 49 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استطاع مايكل عادل، 35 سنة، معيد بكلية الفنون الجميلة بالمنيا، أن يخطف الأنظار وأن يصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعى، بإبداعه منحوتات تعبر عن حادث طبيبات المنيا.

Sponsored Links

منحوتات «مايكل» انتشرت عبر صفحات التواصل الاجتماعى، فخلقت موجة من الإعجاب الممزوج بالحزن بين الناس. وعن اختياره عملًا نحتيًا لهذا الموضوع، قال: «لم أختر الموضوع عن قصد، فالفكرة الفنية في الغالب تكون فكرة سيطرت على حالتى وتفكيرى لوقت طويل حتى يحدث تشبع بها، حينها أبدأ العمل على التصميم».

وأضاف أن التصميم يُعتبر هو أساس الفكرة، ولقد كان حادث طبيبات المنيا يسيطر على تفكيرى، ولأنى نحات كان طبيعيًا أن أعبر عن حزنى من خلال عمل نحتى.

وتابع: «اخترت لحظة فارقة ومعبرة من وجهة نظرى، وهى التقاء عالم الأرض بعالم السماء والروح، فقررت أن أعبر عن حالة هؤلاء الشهيدات والجنين الضحية، كما تخيلتها، وهن برؤوس مرفوعة ثاقبة إلى السماء، يرتدين زيهن الطبى، ويقفن فوق الموت- الميكروباص- فقد ارتفعن وسمون إلى العلا.

------------------------
الخبر : مايكل.. نحات يجسد حادث «طبيبات المنيا» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق