علماء يكتشفون مياهًا على كوكب قد يصلح للحياة: يبعد عن الأرض 650 تريليون ميل

0 تعليق 47 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اكتشف علماء الفلك للمرة الأولى مياها في الغلاف الجوي لكوكب يدور في فلك منطقة يمكن أن تكون مأهولة.

Sponsored Links

ويجعل العثور على المياه العالم الجديد، الذي أطلق عليه اسم كيه 2 -18 بي، مرشحا للبحث على الحياة خارج الأرض.

وفي خلال 10 أعوام قد يمكن لتلسكوبات جديدة تحديد ما إذا كان الغلاف الجوي لكيه 2 -18 بي يحتوي على غازات يمكن أن تنتجها كائنات حية.

وتم نشر التفاصيل في دورية «نيتشر أسترونومي»، حسب «بي بي سي عربي».

ووصفت كبيرة الباحثين الذين أجروا دراسة عن الكوكب، البروفيسور جيوفانا تينيتي، الأستاذة في يونيفرستي كوليدج لندن، الاكتشاف بأنه «مذهل».

وقالت «تينيتي»: «إنها المرة الأولى التي نكتشف فيها مياها على كوكب في المنطقة التي يمكن العيش فيها حول نجم درجة حرارته متمشية مع موجود حياة».

والمنطقة التي يمكن أن تكون مأهولة هي المنطقة المحيطة بنجم والتي تسمح فيها درجة الحرارة بوجود المياه في حالة سائلة على سطح أي كوكب.

ويبعد كيه 2 -18 بي 111 سنة ضوئية عن الأرض، أو نحو 650 مليون مليون ميل، وهي مسافة تفوق قدرة أي مسبار.

ويبلغ حجم الكوكب الجديد نحو مثلي حجم الأرض ودرجة حرارته تسمح بوجود المياه في حالة سائلة، بين صفر و40 مئوية.

وقال أنجليوس تسارياس، عضو فريق الباحثين في جامعة يونيفرستي كوليدج لندن، إن العثور على المياه على كوكب يصلح لوجود حياة «أمر مثير بصورة مذهلة».

أضاف: «إنه أمر يقربنا من إجابة السؤال الرئيسي: هل الأرض كوكب فريد من نوعه؟».

------------------------
الخبر : علماء يكتشفون مياهًا على كوكب قد يصلح للحياة: يبعد عن الأرض 650 تريليون ميل .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق